الاتحاد

عربي ودولي

الاتحاد الأوروبي مستعد للمساعدة في إغلاق جوانتانامو

ذكرت العديد من دول الاتحاد الأوروبي أمس أن الاتحاد يتعين عليه أن يساعد الرئيس الأميركي الجديد باراك أوباما على إغلاق معتقل جوانتانامو بقبول عدد من نزلائه لكن العـديد من الـــــــــدول الأخـــــرى ما زالت ترفض ذلك· وكان أوباما أمر الأسبوع الماضي بإغلاق المعتقل الواقع في خليج جوانتانامو في كوبا خلال عام واحد· وينظر إلى السجن المعروف بأساليب الاستجواب الصارمة لديه على نطاق واسع بأنه وصمة في سجل حقوق الإنسان الأميركي·
وقال الكسندر شتوب وزير الخارجية الفنلندي لدى وصوله لحضور اجتماع لوزراء خارجية الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي ''نحتاج إلى أن نتصافح مع الولايات المتحدة· إن إغلاق معتقل جوانتانامو بداية جديدة ونحن سعداء للغاية·'' وأضاف أن الاتحاد الأوروبي يتعين عليه أن يدرس قبول هؤلاء الذين لم يحاكموا عن أي تهمة والذين لايمكنهم أن يعودوا إلى بلادهم وأن يدرس أي طلبات للجوء· وستناقش القضية في اجتماع مغلق على مأدبة غداء· وفي ظل إدارة الرئيس الأميركي السابق جورج بوش حاولت واشنطن دون جدوى إقناع حلفائها لاسيما في الاتحاد الأوروبي الذي يضم 27 دولة قبول سجناء من معتقل جوانتانامو الذين لا يستطيعون العودة إلى بلادهم ولا تريد الولايات المتحدة قبولهم أيضا· وأعدادهم بين 55 و60 شخصاً بينهم مسلمون صينيون تقول واشنطن إنه لا يمكنهم العودة إلى الصين نظرا لأنهم سيواجهون اضطهادا بالإضافة إلى ليبيين وأوزبك وجزائريين الذين ينظر إليهم على انهم عرضة لمخاطر·
وقال خافيير سولانا منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي عند سؤاله عما إذا كان الاتحاد الأوروبي سيكون مستعداً لقبول بعض السجناء ''إنها مشكلة أميركية ويتعين عليها أن تقوم بتسويتها لكن سنكون مستعدين للمساعدة إذا اقتضت الضرورة· أعتقد أن رد الاتحاد الأوروبي سيكون ''نعم''·
وترغب الحكومات الأوروبية التي دعت منذ سنوات إلى إغلاق المعتقل لإصلاح العلاقات مع الولايات المتحدة التي تضررت في خلافات حول طريقة شن إدارة بوش ''حربها ضد الإرهاب''· غير أن محللين يقولون إن قبول سجناء من جوانتانامو سيثير بعض القضايا القانونية· وقال كاريل شوارزنبرج وزير خارجية التشيك التي تتولى رئاسة الاتحاد الأوروبي في دورته الحالية للصحفيين ''إنها ليست قضية سهلة وكل دولة عليها اتخاذ قرارها·'' وقالت بعض الدول ومن بينها هولندا والنمسا إنها ما زالت غير مستعدة لقبول سجناء جوانتانامو والحكومة الألمانية منقسمة حول القضية

اقرأ أيضا

الولايات المتحدة: قادرون على تحديد المسؤول عن استهداف أرامكو