الاتحاد

الرياضي

كأس رئيس الدولة بين شباب الأهلي والإمبراطور

شباب الأهلي دبي والوصل قمة ساخنة في نهائي أغلى الكؤوس اليوم (الاتحاد)

شباب الأهلي دبي والوصل قمة ساخنة في نهائي أغلى الكؤوس اليوم (الاتحاد)

رضا سليم (دبي)

تستضيف صالة النصر في الخامسة إلا ربعاً مساء اليوم، نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة اليد للرجال بنسخته الـ41، في احتفالية «عام زايد» بين فريقي شباب الأهلي دبي بطل كأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة للمواطنين وحامل اللقب، والوصل، في آخر بطولات الموسم الحالي 2017-2018، ويتصدر الإمبراطور الفرق الأكثر تتويجاً بلقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة، حيث فاز 7 مرات، فيما أحرزت 4 فرق الكأس 6 مرات، وهي الشارقة والأهلي والجزيرة، والشباب، فيما حقق العين الكأس، 5 مرات، ويأتي النصر في المركز الأخير برصيد 4 بطولات.
وأنهى اتحاد اليد كافة الترتيبات لإقامة حفل ختام الموسم الذي لن يقتصر فقط على تتويج البطل بأغلى الكؤوس، بل سيتم توزيع الجوائز على نجوم الموسم في مقدمتها الشارقة الفائز بدرع التفوق العام لهذا الموسم، بجانب جوائز أفضل لاعب مواطن وأفضل لاعب أجنبي وأفضل حارس وأفضل مدرب والإداري المثالي، كما سيتم تكريم الرعاة ونادي النصر.
ومن المنتظر أن تقوم لجنة الحكام برئاسة عبدالله الكعبي بتكريم الحكام الصغار الذين انضموا على مدار موسمين في مشروع الحكم الصغير، بين شوطي المباراة النهائية، في الوقت الذي أنهت إدارة نادي النصر كافة الترتيب الخاصة بالصالة وعمل لوحات إرشادية لجماهير الفريقين، والترتيب للقنوات الفضائية التي ستنقل المباراة وأيضاً أستوديوهات التحليل.
يحضر النهائي عدد كبير من القيادات الرياضية يتقدمهم معالي اللواء محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة، وعلي عيسى رئيس الاتحاد البحريني لكرة اليد، ومحمد عبدالكريم جلفار رئيس الاتحاد، وأعضاء من الاتحاد والناديين، وعدد من الشخصيات الرياضية بالهيئة العامة واللجنة الأولمبية الوطنية والمجالس الرياضية.
وحددت لجنة الحكام الطاقم الذي يدير النهائي، ويضم محمد ناصر وخالد جمال، وعلى الطاولة عبد الله خميس وعلي جعفر، والمراقب الإداري عبد الله سعيد الكعبي، والمراقب الفني المحاضر الدولي صالح عاشور رئيس لجنة الحكام بالاتحاد الآسيوي للعبة. كان الاتحاد قد خاطب نظيره الآسيوي لتولي صالح عاشور مراقبة النهائي ورد الآسيوي بالموافقة.
أما عن المواجهة القوية بين الفريقين على الكأس والتي تحتاج إلى فائز ولا مجال للتعادل فيها أو التأجيل، فكلا الفريقين استعد بشكل جيد، خاصة أن مثل هذه النهائيات لا تعترف بالمواجهات السابقة ولها حسابات خاصة، ويحاول الإمبراطور الوصلاوي إنهاء الموسم بالعودة مجدداً إلى منصات التتويج بعد غياب والاحتفاظ بصدارة عدد مرات الفوز بالبطولة، حيث كان أول فريق يفوز بالبطولة في نسختها، بل حققها نسختين متتاليتين، بجانب أن آخر كأس رئيس الدولة فاز بها الوصل في موسم 2006-2007. في الوقت الذي يسعى شباب الأهلي للاحتفاظ باللقب وتحقيق البطولة السابعة له في تاريخه ومعادلة رقم الوصل، كما أن الفريق يطمح في تحقيق الثنائية بعد الفوز بكأس نائب رئيس الدولة.
وصعد الوصل للنهائي بعد فوزه على العين 35-34 في الدور التمهيدي، ثم الشارقة في نصف النهائي 19-16، فيما صعد شباب الأهلي للنهائي بالفوز على الجزيرة 23-22 في نصف النهائي، حيث انتظر شباب الأهلي الفائز من مواجهة الجزيرة والنصر، أي أن الفريق صعد للنهائي من مباراة واحدة.
ويتسلح الوصل بمجموعة من اللاعبين المميزين أصحاب الخبرة أمثال أحمد صقر ورحمة غالب وعبدالله الصفار والحارس الدولي المتميز محمد إسماعيل، بجانب أحمد حسين ومبارك مسعود وحبيب إسماعيل، بالإضافة إلى المحترف البوسني إيفان ميلاس الذي قدم مباراة كبيرة في المباراة الأخيرة أمام الشارقة.
أما شباب الأهلي فلديه عدد كبير من اللاعبين المتميزين في مقدمتهم العماني أسعد بن سعيد الحوسني الصفقة الرابحة التي أتمها النادي لهذه البطولة خصيصاً، حيث خرج الصربي إيفان ودخل الحوسني الذي قدم مباراة كبيرة أمام الجزيرة في أول مشاركة له مع الفريق، بجانب مجموعة اللاعبين المتميزين في مقدمتهم عيسى البناي ومرزوق أحمد ووحيد مراد ومحمد جمعة ويوسف بلال والحارس المتألق عبدالرحمن خميس وعبدالله درويش وخالد إسماعيل وسلطان عبيد وعيسى الماس.
أما خارج الخطوط فتبدو المواجهة صعبة بين خالد أحمد المدرب المواطن الذي يقود شباب الأهلي وسط كل المدربين الأجانب، وسبق له قيادة الفريق في عدد كبير من النهائيات وحقق بطولات، وبين الجزائري محمد معاشو مدرب الوصل الذي يعيش في الإمارات منذ أكثر من 25 عاماً ودرب أغلب أندية الدولة، ويفهم طبيعة مثل هذه المباريات وحقق العديد من البطولات مع الوصل، بل إن العصر الذهبي للإمبراطور في كرة اليد كان على يديه، وتبقى الحظوظ بين المدربين قائمة في الفوز بالكأس.

المرشحون لجوائز الموسم

حددت لجنة اختيار أفضل لاعب باتحاد اليد، 3 شخصيات في كل فئة تم دعوتهم جميعا لحضور النهائي اليوم للإعلان الرسمي عن الفائزين، حيث ترشح في جائزة أفضل لاعب مواطن عيسى البناي من الشارقة، وأحمد هلال من الشارقة وشهاب غلوم من النصر، وترشح لجائزة أفضل حارس علي حسين من الشارقة وعبدالرحمن خميس من شباب الأهلي دبي، ومحمد إسماعيل من الوصل، فيما ترشح لجائزة أفضل مدرب محمد أبو غزالة مدرب العين، وخالد أحمد مدرب شباب الأهلي دبي، ومحمد معاشو مدرب الوصل، وعلى المستوى الإداري ترشح محمد الحمادي من الوصل، وعلي المرزوقي من الشارقة، وخميس السويدي من شباب الأهلي دبي.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!