الاتحاد

عربي ودولي

مقتل 12 شخصاً في قصف صاروخي على حلب

دمار خلفته الحرب في سوريا

دمار خلفته الحرب في سوريا

قتل 12 مدنياً ليل الأحد الاثنين، في قصف بالقذائف الصاروخية شنته فصائل سورية على قرية واقعة تحت سيطرة قوات النظام في محافظة حلب في شمال سوريا، وفق ما أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

ونقلت "سانا" أن "مجموعات إرهابية منتشرة في ريف حلب الغربي، اعتدت بعدة قذائف صاروخية على المنازل السكنية في قرية الوضيحي" في ريف حلب الجنوبي.
وأسفر القصف، وفق "سانا"، عن مقتل 12 مدنياً وإصابة 15 آخرين بجروح.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان حصيلة القتلى، مشيراً إلى أنه بينهم "خمسة أطفال".

اقرأ أيضاً... فرنسا: لدينا مؤشر على استخدام سلاح كيماوي في سوريا

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن "فصائل متطرفة استهدفت القرية" من دون أن يحدد هويتها. وتنتشر مجموعات متطرفة في ريف حلب الغربي.

ونشرت سانا صوراً لجرحى في إحدى المستشفيات بينهم طفل وُضعت له ضمادات على وجهه وبطنه، وآخر انتشرت آثار الشظايا على رجله اليمنى التي غطتها بقع صغيرة من الدماء.

وتسيطر فصائل معارضة على جزء كبير من محافظة إدلب وأجزاء من محافظات حماة وحلب واللاذقية المجاورة، وتنتشر أيضاً في المنطقة فصائل متطرفة.
وتشهد تلك المنطقة، حيث يقطن نحو ثلاثة ملايين شخص، منذ نهاية أبريل تصعيداً عسكرياً.



اقرأ أيضا

كوريا الشمالية تنتقد طوكيو في خلافها مع سيول