الاتحاد

الاقتصادي

مجلسا سيدات أعمال أبوظبي وأستراليا يبحثان تعزيز التعاون

صورة جماعية لعضوات من الهيئة التنفيذية في مجلسي سيدات أعمال أبوظبي واستراليا (من المصدر)

صورة جماعية لعضوات من الهيئة التنفيذية في مجلسي سيدات أعمال أبوظبي واستراليا (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)- بحثت عضوات الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي أمس سبل تعزيز التعاون مع وفد سيدات الأعمال الأستراليات برئاسة الدكتورة فيونا هيل وعدد من سيدات ورائدات الأعمال في استراليا، وذلك في مقر الغرفة بأبوظبي.
وقدمت المهندسة فاطمة الجابر رئيس الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي نبذة عن مجلس سيدات أعمال أبوظبي ودوره ومهامه، مشيرة إلى أن المجلس تأسس من قبل غرفة تجارة وصناعة أبوظبي قبل مايزيد عن عشرة أعوام، ليساهم في نهضة المرأة العاملة المواطنة ويعزز دورها في مسيرة التنمية الاقتصادية وتوطين كافة القطاعات التجارية وكذلك العمل على تعزيز دور سيدات الأعمال في القطاع الخاص في إمارة أبوظبي.
وأوضحت أن المجلس يقوم بتمثيل غرفة تجارة وصناعة أبوظبي في اتحاد مجالس سيدات الأعمال في الإمارات والتنظيمات المماثلة إقليمياً ودولياً وكذلك في المؤتمرات والنشاطات التي ترعى شؤون المرأة محلياً وعربياً ودولياً، كما يعمل المجلس على توفير الفرص المناسبة لتدريب وتأهيل المرأة وتوسيع مشاركاتها في مجال الأعمال التجارية والمهنية، كما يعتبر المجلس منتدى للحوار والتواصل بين سيدات الأعمال في إمارة أبوظبي وتعزيز العلاقات بينهن وتوفير فرص العمل للمرأة في مختلف المجالات وخاصة في الأنشطة الاقتصادية.
وأشارت الجابر إلى أن مجلس سيدات أعمال أبوظبي نظم خلال السنوات القليلة الماضية العديد من الزيارات الخارجية، حيث قامت وفود من سيدات أعمال أبوظبي بزيارة العديد من الدول وشاركت في مجموعة من المؤتمرات والمنتديات التي تهتم بتطوير وتفعيل المشاريع والأعمال التي تملكها وتديرها وتشرف عليها سيدات الأعمال بهدف تعزيز خبرات سيدات الأعمال المواطنات والاستفادة من تجارب دول العالم في تنمية وتطوير النشاطات الاقتصادية والخدمية النسوية.
ونظم المجلس خلال الفترة الماضية ملتقيات لسيدات الأعمال المستثمرات بمشاركة المئات من سيدات الأعمال من مختلف دول العالم وذلك في إطار حرصه على إقامة مشروعات مشتركة لسيدات ورجال الأعمال في إمارة أبوظبي والعديد من الدول الشقيقة والصديقة.
وأكدت أن زيارة وفد سيدات الأعمال الأستراليات فرصة لتبادل الآراء والمقترحات حول تعزيز الاتصالات وزيادة مجالات التعاون الاقتصادي بين سيدات الأعمال في إمارة أبوظبي واستراليا متمنية أن تسهم هذه الزيارة في فتح آفاق جديدة للتعاون وإقامة المشروعات المشتركة التي تشارك فيها سيدات الأعمال من الجانبين وبما يحقق مصالحهما المشتركة.
وأكدت الجابر أن إمارة أبوظبي قطعت شوطا ً هاما ً في عملية التنمية الشاملة في مختلف القطاعات وقد انعكس ذلك بشكل واضح في التطور العمراني والحضاري الذي حققته خلال فترة وجيزة، موضحة أن الخطط الموضوعة ضمن رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 لتطوير إمارة أبوظبي خلال المرحلة المقبلة، تؤكد أنها مقبلة على عملية تطوير كبيرة وهامة في مختلف القطاعات وخاصة قطاعات الصناعة والتعليم وخدمات الرعاية الصحية وغيرها من القطاعات التي توليها قيادتنا الحكيمة أهمية كبرى. ودعت إلى تعزيز التعاون الاستثماري بين سيدات أعمال أبوظبي واستراليا من خلال إقامة المشاريع الصناعية المشتركة مع سيدات الأعمال المواطنات في إمارة أبوظبي، مؤكدة على أن إمارة أبوظبي توفر أفضل الفرص الممكنة في مجال الاستثمار وإقامة المشروعات الصناعية المشتركة. وذكرت أن عدد الرخص التجارية والخدمية المسجلة باسم سيدات الأعمال في إمارة أبوظبي تجاوز في نهاية العام الماضي5500 رخصة. كما تحدثت المهندسة الجابر عن برنامج مبدعة الذي طرحه المجلس في العام 2006 ويتيح لسيدات الأعمال المواطنات في إمارة أبوظبي ممارسة أكثر من عشرين نشاطاً من المنازل، مشيرة إلى أن عدد اللواتي يملكن رخص برنامج مبدعة بلغ في نهاية العام 2011 ، 1500 رخصة.

اقرأ أيضا

"أوبر" تستحوذ على "كريم" ب3.1 مليار دولار