الاتحاد

أخيرة

ثلاثية «الماء والنار والضوء» تستمر حتى فبراير

دبي (الاتحاد) - يستمر عرض الماء والنار والضوء الذي بدأ مع احتفالات السنة الجديدة وسيستمر حتى 4 فبراير، ويقام العرض مرتين كل ليلة، الأولى الساعة الثامنة مساءً والثانية في العاشرة ليلاً. ويقام العرض على خلفية برج خليفة، أعلى ناطحة سحاب في العالم، ويحكي قصة عناصر ثقافية تجمعت من مختلف بقاع المعمورة لتحتفي بالصداقة وبعالم واحد، ويستخدم الوسائط المتعددة والضوء والماء والنار في نافورة دبي، بمشاركة حية من ممثلين، ويبث على شاشة عملاقة طولها 210 أمتار وواجهات مائية شبه شفافة. ويشارك في العرض 79 فناناً من مختلف أنحاء العالم، وأسهم في الإنتاج الفريق الذي كان وراء حفلات افتتاح أولمبياد بكين وأوليمبياد لندن، واحتفالات مدينتي نيويورك وسيدني بالعام الجديد.
وقال الشيخ ماجد المعلا، نائب رئيس أول طيران الإمارات للعمليات التجارية لمنطقة الخليج والشرق الأوسط وإيران “يضفي عرض الماء والنار والضوء، المقام على البحيرة، بعداً إبداعياً آخر على المشهد الثقافي المتعدد لدبي، ويعزز مكانتها كوجهة رائدة للسياحة والترفيه العائلي في المنطقة”. وأضاف أن “هذا العرض يمثل انعكاساً صادقاً لطبيعة دبي العالمية، ويدعم طموحاتها الرامية إلى مواصلة النمو الاقتصادي من خلال المبادرات الخلاقة، ونحن في طيران الإمارات لدينا الرؤية ذاتها في دعم المبادرات الثقافية الرامية إلى تعزيز النمو”.

اقرأ أيضا