الاتحاد

الرياضي

الكوريون يرفضون الخروج عن النص!

دبي (الاتحاد) - قالت صحيفة “يو إس إيه توداي” الأميركية ان الجهاز الفني لمنتخب كوريا الشمالية رفض الإجابة على أي تساؤلات تتعلق بالأوضاع السياسية أو الاجتماعية في كوريا على اعتبار انها تعاني من عزلة شديدة عن العالم الخارجي.
وأشار تقرير الصحيفة إلى أن المترجم المرافق للمنتخب الكوري الشمالي والمعين من جانب الاتحاد الآسيوي رفض نقل بعض التساؤلات التي تقع خارج النطاق الكروي للمدير الفني للمنتخب الكوري “جو تونج سوب”، واكتفى بقوله إنه ينبغي على أي إعلامي يريد معرفة أي معلومة عن كوريا الشمالية أن يتفضل بزيارتها، وكانت بعض التقارير الصحفية العالمية قد أكدت عقب الخروج الكوري من مونديال 2010 إن الفريق تعرض للحجز في أحد المعسكرات عقاباً على الأداء الهزيل في البطولة، وخاصة أمام البرتغال التي فازت على كوريا الشمالية بسبعة أهداف.

اقرأ أيضا

أبوظبي تستضيف مونديال السباحة 15 ديسمبر 2020