الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

نسرين طافش تعيش صراعاً بين العقل والقلب

نسرين طافش تعيش صراعاً بين العقل والقلب
14 يونيو 2017 22:55
تامر عبد الحميد (أبوظبي) تطل الفنانة نسرين طافش في رمضان هذا العام بدور «العفرا» في دراما بدوية شائقة، تعرض على شاشة «أبوظبي»، وهو عمل مستوحى من قصة واقعية حدثت قديماً في البادية وتم توظيفها في سياق درامي يمثل الصراع بين العقل والقلب. وعن دورها في «العقاب والعفرا»، قالت نسرين: «ألعب شخصية «العفرا»، ابنة الشيخ «سلطان»، وهو شيخ لأحد القبائل، وبعد مقتل والدها غدراً في إحدى الغزوات، ولأنها فارسة مغوارة، وتتمتع بذكاء حاد وشخصية قوية، يبايعها كل أفراد القبيلة لتكون شيخة لهم، وتتحول من ابنة الشيخ إلى «الشيخة عفرا»»، مشيرة إلى أن العمل يناقش أن تكون المرأة على رأس السلطة. وتابعت: «بين «العفرا» و«العقاب»، الذي يجسد دوره الفنان عبد المحسن النمر، قصة مثيرة للجدل، حيث تكتشف أن من تحبه كان سبباً في مقتل والدها، وهنا يبدأ الصراع بين الانتقام لوالدها والاستسلام للحب والمسامحة». وحول أسباب اختيارها للظهور في رمضان في عمل بدوي، أشارت طافش إلى أن قصة «العقاب والعفرا» شدتها بشكل غريب، لدرجة أنها لم تتركها إلا عندما انتهت من قراءتها كاملة، لاسيما أنها مكتوبة بطريقة متقنة وحرفية، إلى جانب أن ترأس المرأة الحكم والقيادة للمرة الأولى في الدراما البدوية أغراها لتمثيل الدور. حول ما ستضيفه «عفرا» إلى مسيرتها الفنية، قالت: «المسلسلات البدوية تشكل حالة خاصة، فهي تروي تاريخاً كتبه المؤرخون العرب عن حكاياتهم وقصصهم في الصحراء، وهذه لها ثقلها ووزنها، وبكل تأكيد التجربة تغنيني كثيراً، فمجرد عملي إلى جانب قامات من الأسماء والفنانين الأردنيين الكبار يعتبر إضافة لي». وسبق أن قدمت طافش الدراما البدوية في عمليين هما «فنجان الدم» و«الطواريد»، لكن التميز في «العقاب والعفرا» يأتي في تقديم شخصية نسائية بدوية قيادية، ضمن خلطة فنية عربية صنعت بأياد أردنية. وأشادت طافش بالممثل السعودي عبد المحسن النمر، الذي تتعاون معه مجدداً، بعد مسلسل «فنجان الدم» الذي قدمته منذ سنوات، حيث اعتبرته أحد الفنانين الملتزمين فنياً، ولقبته بـ«الأستاذ»، لافتة إلى أنه شريك رائع ولديه حرفية وإحساس عال بالتمثيل وقدرة عالية على تقمص الشخصية. أجواء التصوير عن أجواء التصوير في صحراء الأردن، قالت نسرين طافش إنها شعرت في الأردن بأنها بين أهلها وفي بيتها، موضحة أن الفنانين الأردنيين سواءً النجوم الكبار أو الشباب لم يقصروا معها إطلاقاً، وشعرت معهم بجو الألفة والمحبة، وهو ما بعث الراحة في نفسها طيلة مدة العمل، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الألفة بين فريق العمل أسهمت في تخفيف صعوبة الأجواء التي كانوا يصورون فيها خصوصاً في فترة الليل، حيث كانوا يعيشون حالات من الخوف بسبب الأفاعي والعقارب. مجال فني جديد كشفت الفنانة نسرين طافش عن أنها تضع لمساتها النهائية على أغنيات ألبومها الذي ستطرحه في الأسواق بعد شهر رمضان، ويضم 12 أغنية متنوعة، وحول خوضها لهذه التجربة ودخولها مجال الغناء، أكدت طافش أنها ممثلة في الأساس، لكنها في الوقت نفسه تتعامل مع الغناء وطرح الألبومات بكل جدية وليس بهدف التسلية، فهي لا تقدم على فعل شيء في مجال الفن جزافاً ومن دون دراسة، مؤكدة أن أغنيات ألبومها التي تعاونت فيه مع كبار الشعراء والملحنين ستثبت ذلك.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©