الاتحاد

عربي ودولي

الجزائر: أويحيى ووزير المالية السابق يمثلان أمام المحكمة بتهم فساد

(أرشيفية)

(أرشيفية)

أكد التلفزيون الرسمي الجزائري، اليوم الأحد، أن رئيس الوزراء السابق أحمد أويحيى ووزير المالية السابق كريم جودي مثلا أمام المحكمة في قضايا فساد.

وهذه المرة الثانية التي يخضع فيها أويحيى للاستجواب، منذ أن أصدرت المحكمة العليا أمراً الأسبوع الماضي باحتجازه في إطار تحقيق فساد آخر.

ولم توجه اتهامات رسمية بعد لجودي، لكنه انضم إلى مجموعة من كبار الشخصيات المرتبطة بالرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، والتي تواجه تحقيقات منذ اندلاع احتجاجات هذا العام تطالب برحيل النخبة الحاكمة.

اقرأ أيضاً... متظاهرو الجزائر يوزعون "الزبادي" احتفالاً بسجن أويحيى

وقال التلفزيون في وقت لاحق، إن مراد عولمي رئيس شركة "سوفاك" الجزائرية ذات الملكية العائلية التي تدير مصنعاً لتجميع السيارات مع شركة "فولكسفاجن" الألمانية، مثل أمام محكمة أخرى اليوم الأحد، للرد على اتهامات بالفساد.

وكانت الشرطة اعتقلت عولمي الأسبوع الماضي. ولم يذكر التلفزيون أي تفاصيل أخرى بخصوص القضية، ولم يصدر بيان من عولمي أو أي محام ينوب عنه حتى الآن.

ويأتي مثول وزير المالية الأسبق أمام المحكمة بعد أيام من احتجاز ذات المحكمة، رئيسين سابقين للوزراء هما أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، إضافة لوزير التجارة السابق عمارة بن يونس، بسبب اتهامات "منح مزايا غير قانونية وتبديد الأموال العامة".

اقرأ أيضا

واشنطن لن تبيع أنقرة طائرات "أف 35" وتمنعها من المشاركة في تطويرها