الاتحاد

عربي ودولي

المبعوث الدولي: أبعاد دولية لصراع الصومال

قال المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى الصومال أحمدو ولد عبدالله إن الصراع في الدولة الواقعة في القرن الأفريقي يتزايد نظراً لما له من أبعاد دولية وفقا لما أوردته وسائل إعلام صومالية أمس.

ونقل راديو جاروي عن ولد عبدالله “إن الأزمة لم تعد من الممكن تجاهلها”.
وفي آخر تقرير له لمجلس الأمن الدولي، تحدث مبعوث الأمم المتحدة رغم ذلك عن تقدم ملحوظ قامت به الحكومة الانتقالية برئاسة شيخ شريف أحمد.
ووفقا لولد عبدالله فإن الصومال صارت من دولة فاشلة إلى دولة بها خلل. وقال المبعوث “إن المجتمع الدولي لا يزال لديه بعض الأوراق الجيدة التي يتعين أن يلعب بها في الصومال” ودعا إلى المشاركة بشكل أكبر في البلد الذي يعتبر منذ عام 1991 دون حكومة فعلية. وفي الأيام الأخيرة قتل ما يقرب من 140 شخصا في قتال وسط الصومال.
وفي العاصمة مقديشو تم العثور امس الأول على جثة أحد عمال الإغاثة. وكان الرجل أختطف مع إثنين من زملائه في الليلة السابقة.
وزادت هجمات القراصنة الصوماليين بدرجة كبيرة في 2009. وذكر المكتب البحري الدولي أن القرصنة في أنحاء العالم زادت بنحو 40 في المئة في حين نفذ القراصنة الصوماليون أكثر من نصف 406 من حوادث الخطف التي تم الابلاغ عنها.

اقرأ أيضا

جانتس يطالب برئاسة حكومة الوحدة في إسرائيل