الاتحاد

عربي ودولي

أبين: الجهود الأمنية تشل نشاط «القاعدة»

الاتحاد

الاتحاد

بسام عبدالسلام (عدن)

أكد مسؤول محلي بارز في محافظة أبين جنوب اليمن، أن التحركات الأمنية التي نفذتها قوات الحزام الأمني والتدخل السريع بدعم وإسناد من قوات التحالف العربي أسهمت في شل حركة ونشاط عناصر تنظيم «القاعدة» في مختلف مديريات المحافظة.
وأوضح مدير عام مديرية «المحفد» أحمد الربعي، أن العناصر الإرهابية لجأت إلى أسلوب زرع العبوات الناسفة والمتفجرات في المديرية من أجل استهداف قوات الحزام الأمني ودورياتها في الطرقات العامة، موضحاً أن هذه الهجمات تندرج ضمن محاولات الانتقام من هذه القوات على الإجراءات الأمنية المشددة والحملات المتواصلة لاستهداف المواقع والأوكار التي يتحصنون فيها في عدد من مناطق «المحفد». وأضاف الربعي في تصريح له، أن «عناصر القاعدة والموالين لهم أصبحوا عاجزين عن تنفيذ هجمات كبيرة ضد قوات الأمن كما كان في السابق، وأصبحت هجماتهم صغيرة ومعزولة ومقتصرة على زرع العبوات الناسفة وتفجيرها بين الحين والآخر». وحذر المسؤول المحلي من خطورة العبوات الناسفة كونها تمثل تهديداً حقيقياً لحماية الأهالي، مؤكداً على أهمية خلق شراكة وتعاون بين أبناء المحفد والأجهزة الأمنية من أجل التصدي لتلك الهجمات الخطيرة التي تستهدف زعزعة أمن واستقرار المحفد.
في سياق متصل، واصلت قوات التحالف العربي تقديم الدعم والمساندة للأجهزة الأمنية في محافظة أبين ضمن الجهود الرامية لتعزيز قدراتها في محاربة العناصر الإرهابية المرتبطة بتنظيم «القاعدة» وميليشيات الحوثي الانقلابية.
وأضاف مصدر أمني لـ«الاتحاد»، أن قوات الحزام الأمني في أبين تسلمت دعماً عسكرياً جديداً من قوات التحالف العربي تضمنت آليات عسكرية وأجهزة فنية واتصالات حديثة، موضحاً أن هذا الدعم يأتي ضمن الأهداف التي تنتهجها قوات التحالف لتعزيز دور الأجهزة الأمنية في المحافظات المحررة وإنعاش دورها في ترسيخ الأمن والاستقرار.
وأكد المصدر أن الدعم العسكري للحزام الأمني في أبين يأتي من أجل تعزيز قدرات القوات المشاركة في جبهات القتال ضد ميليشيات الحوثي في جبهة «ثرة» وإسناد مهامها في محاربة «القاعدة» وإفشال مخططاتها التدميرية بالمحافظة.
وأكدت قيادة قوات الحزام الأمني في أبين أن الدعم العسكري المقدم من التحالف العربي يشكل حافزاً لوجستياً واستمراراً للانتصارات المحققة في محاربة العناصر الإرهابية والانقلابية، مثمنةً الدعم السخي واللامحدود الذي يقدمه التحالف لصالح أمن واستقرار أبين.

اقرأ أيضا

مارك اسبر يؤدي اليمن وزيراً لدفاع الولايات المتحدة