الاتحاد

الاقتصادي

وزراء زراعة 50 دولة يناقشون التغيرات المناخية في برلين

أيد مسؤولو الزراعة في خمسين دولة أمس الأول المطالب الموجهة إلى مزارع العالم بخفض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون وباقي غازات الاحتباس الحراري التي تعمل على تغير المناخ.
وتوجه أصابع الاتهام إلى المزارعين في مختلف أنحاء العالم بأنهم من المساهمين الرئيسيين في تغير المناخ.
واحتلت قضايا المناخ موقع الصدارة في مناقشات المنتدى العالمي للأغذية والزراعة الذي يعقد في إطار المعرض التجاري للأسبوع الأخضر العالمي لمنتجات المزارع الذي يقام في برلين ويستمر عشرة أيام. وقالت وزيرة الزراعة الألمانية إلزه آيجنر التي تترأس المحادثات “نحن وزراء الزراعة نرغب في التقدم حيثما وصل المجتمع الدولي في كوبنهاجن (قمة المناخ التي عقدت في ديسمبر” الماضي.
وأضافت أن المزارعين يواجهون تضاربا في المصالح حيث يسعون إلى زيادة المحاصيل وفي نفس الوقت إلى خفض الانبعاثات، وقالت “من أجل أن نطعم الجميع على كوكبنا بحلول عام 2050 يجب زيادة الغذاء بنسبة 70%؛ ومن جهة أخرى يجب علينا أن نفعل ما في وسعنا لمنع تدهور المناخ”

اقرأ أيضا

"البنك الأفريقي للتنمية" يحذر من مخاطر النمو المتزايدة