صحيفة الاتحاد

الرياضي

الإمارات وديزرت إلى نهائي كأس رئيس الدولة للبولو

ديزرت بالم خطف التأهل من أبوظبي بالهدف الذهبي (من المصدر)

ديزرت بالم خطف التأهل من أبوظبي بالهدف الذهبي (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

تأهل فريقا الإمارات وديزرت بالم إلى المباراة النهائية للنسخة الـ17 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للبولو، الذي ينظمه نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو برعاية سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان رئيس النادي، ودعم من مجلس أبوظبي الرياضي، وجاء تأهلهما للنهائي أمس الأول، بعد فوز الإمارات على غنتوت 9-6، فيما فاز ديزرت بالم على أبوظبي بالهدف الذهبي 10-9، ويلتقي الفائزان في المباراة النهائية غداً، فيما يسبق النهائي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بين غنتوت ياس وأبوظبي.
ونجح فريق ديزرت بالم في خطف بطاقة التأهل من فريق أبوظبي بالهدف الذهبي في المباراة التي جرت بينهما في الملعب رقم 1، ولم يتوقع أحد أن تنتهي المباراة بخسارة فريق أبوظبي الذي سيطر على مجرياتها وتقدم 8-4، حتى نهاية الشوط الرابع، إلا أن الشوط الخامس انقلبت النتيجة رأساً على عقب، وسجل ديزرت بالم 5 أهداف في واحدة من أكبر مفاجآت البطولة مقابل هدف واحد لفريق أبوظبي لتعود المواجهة إلى نقطة التعادل 9-9، ليحتكم الفريقان إلى الشوط السادس والإضافي وخطف خلاله ديرزت بالم المباراة بالهدف الذهبي.
اتجهت ضربة البداية في المباراة لمصلحة فريق ديزرت بالم، عندما سجل هدفين عن طريق سنتياجو مقابل هدف لفريق أبوظبي بوساطة بينتالوجا، ودخل فريق أبوظبي أجواء المباراة في الشوط الثاني لعباً ونتيجة بتسجيله 3 أهداف عن طريق بينتالوجا والفريدو وقائد الفريق فارس اليبهوني، مقابل هدف وحيد لديزرت عن طريق سنتياجو، لتصل النتيجة إلى 4-3 لمصلحة أبوظبي.
وواصل فريق أبوظبي سيطرته في الشوط الثالث معززاً التقدم بهدفين عن طريق بينتالوجا والفريدو في ظل غياب فريق ديزرت عن التسجيل، وعزز فريق أبوظبي تقدمه في الشوط الرابع بتسجيله هدفين بوساطة الفريدو مقابل هدف لفريق ديزرت عن طريق سنتياجو لتصل النتيجة إلى 8-4 لأبوظبي.
اطمأن فريق أبوظبي للنتيجة، خاصة بعد أن سجل بينتالوجا الهدف التاسع، إلا أن ديزرت كان له رأي آخر بسيطرة مطلقة خلال بقية الوقت في الشوط وأمطر مرمى أبوظبي بخمسة أهداف جميلة من خلال لاعبيه سنتياجو ومارتين «هدفين لكل منهما» والخامس للاعب اليخيو، ليدرك التعادل مع صافرة نهاية الشوط 9-9، ويحتكم الفريقان للهدف الذهبي، والذي نجح في تسجيله اليخيو ترانكو من أول هجمه وسط دهشة فريق أبوظبي.
ولم تختلف المباراة الثانية والتي احتضنها الملعب رقم 2، من حيث القوة والإثارة والتحدي في سعي طرفيها للفوز، والذي جاء مستحقاً لفريق الإمارات، والتي قادته من خارج حدود الملعب سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بعد أن منعتها الإصابة من المشاركة الفعلية على أرض الملعب، وقدم بديل سموها الشاب حبتور الحبتور عرضاً جيداً مع باقي لاعبي الفريق الذين حسموا نهاية المباراة لمصلحتهم 9-6.
وجاء الشوط الأول لمصلحة فريق الإمارات بتسجيله 3 أهداف، منها هدفان عن طريق جاك هايدي وهدف لزميله لويس منتفيردو من خلال ضربة جزاء من على بعد 60 ياردة، وهدف وحيد لفريق غنتوت ياس عن طريق نيكولاس، وفي بداية الشوط الثاني نشط فريق غنتوت صاحب الأرض والضيافة بتسجيله هدفين عن طريق نيكولاس ليدرك التعادل 3-3.
وسيطر فريق الإمارات على مجريات الشوط الثالث والذي لم يخل من ضياع الفرص، ويستثمر هجمتين ليحرز من خلالها هدفين بوساطة لويس، في ظل غياب فريق غنتوت عن التسجيل لتصل النتيجة إلى 5-3 للإمارات.
شهد الشوط الرابع مزيداً من الإثارة بتبادل الهجمات والذي صاحبها التسرع في التصويب من كل جنبات الملعب، وجاء متعادلاً بهدفين لكل فريق، حيث كانت المبادرة بالتسجيل للاعب فريق غنتوت جوليريمو، ويرد علية لاعب الإمارات لويس بهدف من خلال ضربة جزاء على بعد 40 ياردة 6/‏‏4، ويضيف جوليريمو الهدف الخامس، ويعود جاك ليسجل الهدف السابع للإمارات 7 - 5.
ومع بداية الشوط الخامس عزز لويس تقدم الإمارات بهدف من خلال ضربة جزاء على بعد 30 ياردة، وفي الدقيقة الثالثة يسجل نيكولاس الهدف السادس لفريقه، وينهي ماتيوس أهداف الشوط والمباراة بالهدف التاسع لفريق الإمارات 9 - 6، ليعلن فريق الإمارات عن نفسه طرفاً قوياً ومنافساً على اللقب بعد مشوار ناجح لم يتلق خلاله أي خسارة.