الاتحاد

الرياضي

450 فارساً في احتفالية كأس رئيس الدولة للقدرة

من سباق السيدات في النسخة الماضية (من المصدر)

من سباق السيدات في النسخة الماضية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تستضيف قرية بوذيب العالمية للقدرة بمدينة الختم، صباح اليوم، فعاليات ومنافسات احتفالية سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة التي ينظمها نادي تراث الإمارات، بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية، على مدار ثلاثة أيام، بتوجيهات ورعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، وتتضمن الاحتفالية ثلاثة سباقات رئيسة، يشارك في جولاتها الـ12 أكثر من 450 فارساً وفارسة من مختلف إسطبلات وأندية الفروسية العامة والخاصة في الدولة، وذلك في إطار برنامج الموسم الجديد لبوذيب 2016 - 2017.
وتفتتح المنافسات اليوم، والتي تقام في إطار بروتوكول بوذيب وقوانين الاتحاد الدولي للفروسية، في السابعة صباحاً، بانطلاق سباق السيدات المحلي لمسافة 100 كلم، المخصص للخيول من أعمار 6 سنوات فما فوق، ضمن 4 مراحل، فيما تشهد ميادين بوذيب، صباح غدٍ، انطلاق منافسات سباق الخيول ذات الملكية الخاصة المحلي (المواطنون) لمسافة 100 كلم، ضمن 4 مراحل، فيما تشهد الثانية بعد الظهر مشاركة أكاديمية بوذيب للفروسية بـ25 فارساً من المنتسبين إليها، يقدمون عرضاً تعليمياً في الفروسية، فيما تختتم المنافسات بالسباق الدولي للشباب والناشئين لمسافة 120 كلم، والمصنف دولياً بفئة نجمتين، موزعة على 4 مراحل، ويستقطب هذا السباق نجوم القدرة، وأقوى وأهم الإسطبلات العامة والخاصة وأندية الفروسية في الدولة، ويشهد اليوم الأخير من الحدث تتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في كل سباق.
وثمنت اللجنة المنظمة للسباقات في النادي جهود صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في دعم وتشجيع رياضة الفروسية في الدولة واهتمامه بتطويرها، نظراً لما تحتله من مكانة مميزة في نفوس أبناء الإمارات، مشيدة بدعم سموه اللامحدود للرياضات والأندية بالدولة بشكل عام، والرياضات والأندية التراثية بشكل خاص، الأمر الذي أثمر إيجاباً في المحافظة على مفردات الموروث الشعبي، ونقله للأجيال الجديدة بصورة حضارية.
وأكدت اللجنة أن المتابعة الدائمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، للنشاطات التراثية، خاصة سباقات القدرة، انعكست بشكل واضح في دعم اسم الدولة في ميدان الفروسية، من خلال تبني العديد من الفرسان الناشئين، ودعم الفرسان المتميزين الذين يجدون لهم فرصة ثمينة للتنافس من خلال سباقات اليوم واليومين القادمين.
ورحبت اللجنة بمربي وملاك الخيول كافة، وأصحاب الإسطبلات العامة والخاصة، مثمنة مشاركتهم لإنجاح هذه التظاهرة الشبابية التي تجمع النجوم والهواة والناشئة والشباب في منافسة يتطلع الجميع إلى أن تكلل بالنجاح، في ضوء الالتزام ببنود بروتوكول بوذيب الذي أطلقه سمو رئيس النادي لتأكيد مبدأ سلامة الخيول والفرسان، والشروط والمواصفات الدولية، لعكس صورة مشرقة عن فروسية وقدرة الإمارات، التي تجد وسائل الدعم الرسمي والشعبي والإعلامي كافة، فيما تعكس مثل هذه الفعاليات أجواءً تراثية وشعبية واحتفالية تظهر بوضوح من خلال المهرجان التراثي المصاحب.
من جهة ثانية، أنهت قرية بوذيب تجهيز منصة تتويج الفائزين، تمهيداً لاستقبال أبطال السباقات الثلاثة بعد غدٍ، وتكريمهم وتتويجهم بعد نجاح رحلتهم مع التنافس والصراع على الألقاب والجوائز التي سبقتها تدريبات واستعدادات مكثفة، سعياً منهم لنيل الكأس الغالية.

جهوزية وقرية تراثية
أبوظبي (الاتحاد)

اكتملت الاستعدادات لإطلاق الحدث في قرية بوذيب للقدرة، من جوانب تأمين إجراءات السلامة العامة للمشاركين والخيول، مع تركيز استثنائي على جهوزية المسارات الطبيعية، والمشاركين والضيوف القادمين من خارج أبوظبي، وتأمين احتياجاتهم، مع تأكيد نقل مباشر للفعاليات عبر قنوات أبوظبي الرياضية.
وأصبحت مرافق قرية بوذيب على جاهزية عالية بعد أن وضعت مساء أمس اللمسات الأخيرة على بوابات الانطلاق وبوابات الفحص البيطري ومنافذ الدخول إلى المسارات وتحديد أعمال اللجان الفرعية العاملة في المركزين الإداري والإعلامي وفندق القرية والتأكد من إجراءات السلامة العامة كافة، وبخاصة العيادة البيطرية المتنقلة، مع إطلاق المهرجان التراثي المصاحب، وتقدم من خلاله عروضا مميزة للتراث الوطني وأجنحة لإعداد القهوة العربية والصناعات والمهن والحرف التقليدية والمقهى الشعبي، ونشاطات نسائية متعددة وغيرها من الفعاليات التي ستقام ضمن احتفالية شعبية تراثية تعزز برنامج سباقات وموسم بوذيب للقدرة.

اقرأ أيضا

الإمارات والشارقة.. "البقاء والتتويج"