مصطفى الديب (موسكو)

لم تكتف جولات أبوظبي جراند سلام للجو جيتسو بترك بصمة في خمس مدن عالمية من أقصى الأرض إلى أدناها، من ريو في البرازيل إلى طوكيو عاصمة اليابان ومن بلاد الإنجليز في لندن إلى لوس أنجلوس بين الأميركيين، حيث أرادت أن تكون لها بصمة جديدة بين قياصرة روسيا في عاصمتهم موسكو من خلال جولة جديدة لتدخل ضمن روزنامة البطولة هذا العام.
اليوم يكشف الستار عن بداية الحدث الكبير لتنطلق الرحلة في موسكو على مدار يومين قبل أن تحط الرحال في طوكيو الشهر المقبل، ثم لوس أنجلوس في سبتمبر وبعدها ريو دي جانير بنوفمبر قبل تحط الرحال في أبوظبي مع بداية العام الجديد، ثم ختام الموسم في لندن عاصمة الضباب.
اليوم سيكون عشاق اللعبة على موعد مع إثارة جديدة بصالة ترامف أرينا على البساط في النزالات وبين الجماهير في المدرجات، حيث تقام منافسات الحزام الأزرق للناشئين والكبار والأساتذة، وتتواصل النزالات لأربع ساعات ونصف الساعة، وتعقبها صراع الكبار نزالات بطولة أبوظبي «ملك البساط» التي تتواصل لثلاث ساعات من الندية والإثارة من الحماس والقوة الجبارة.
يشارك في البطولة 10 لاعبين هم الأفضل على مستوى العالم، وتم تقسيمهم إلى مجموعتين تضم كل واحدة 5 لاعبين، يلعب كل منهم أربع مواجهات، على يقام الدور نصف النهائي بين أربعة لاعبين، حيث يواجه بطل المجموعة الأولى وصيف الثانية، وفي اللقاء الثاني، يواجه بطل الثانية وصيف المجموعة الأولى، ويقام النهائي بين الفائزين من هاتين المباراتين.
وتضم المجموعة الأولى لملك الباسط الرباعي البرازيلي جواو روتش وكينان دوراتي وإيجور سيلفا وجاكسون سوزا، بالإضافة إلى البولندي جيرارد ليبونسكي، فيما تضم الثانية الثلاثي البرازيلي ريكاردو إيفان جيلستا وريدسون ماتيوس وجوناتاس جراسيا، بالإضافة إلى كل من البولندي أدام واردنسكي والكوري الجنوبي ودونج واو.
وتتواصل منافسات اليوم الثاني صباح غد بإقامة نزالات الحزام البنفسجي للفئات الثلاث الناشئين والكبار والأساتذة، ثم منافسات الحزام البني، على أن تختتم البطولة بإقامة نهائيات الحزام الأسود لمدة ساعتين ونصف الساعة.
وكانت اللجنة المنظمة قد أعلنت عن مشاركة 40 دولة في الجولة، بواقع 554 لاعباً ولاعبة في أربعة أحزمة هي الأرق والبنفسجي والبني والأسود، وتم إلغاء الحزام الأبيض، وكذلك تم إلغاء فئتي الماستر 3 و4.
من جهته، أكد يوسف البطران عضو مجلس إدارة الاتحاد أن مشاركة 40 دولة في جولة موسكو أمر يؤكد مدى النجاح الكبير الذي حققته البطولة والشهرة الواسعة التي اكتسبتها على مدار السنوات الخمس الماضية.
وقال: هذه القاعدة الصلبة والبنيان القوي الذي تم بناؤه خلال السنوات، بالإضافة إلى التنظيم الرائع والمحفزات الكبيرة من خلال الجوائز القيمة كلها أسباب أدت إلى النجاحات الكبيرة التي تتحقق على أرض الواقع لهذه البطولة التي ولدت كبيرة، وسوف تظل هكذا من خلال العمل الدؤوب والسعي الدائم للتميز من جانب فريق العمل القائم على تنظيمها. وأضاف: لقد تخطى عدد المشاركين 550 وهو رقم كبير بكل المقاييس، على الرغم من أن البطولة لها معايير دقيقة الشيء الذي يبشر بحدث قوي ومثير على البساط.
وتابع: من المؤكد أن مشاركة أكثر من 100 لاعب ولاعبة يمثلون الأندية والأكاديميات الإماراتية أمر يؤكد مدى النجاح الكبير الذي حققته اللعبة، داخلياً وخارجياً في ظل الإقبال الكبير على المشاركة في الأحداث الخارجية الكبرى.
وشدد البطران على أن أكثر ما يميز أبناء الإمارات وبناتها هو الإنجازات التي تتحقق والميداليات التي يحصدها هؤلاء الأبطال، الأمر الذي يشير إلى أن النجاح متكامل الأركان بتوسيع قاعدة الممارسة وكذلك حصد الإنجازات الدولية، وتشريف الوطن، ورفع رايته خفاقة عالية دائماً.
وأعرب البطران عن ثقته التامة في قدرة أبناء وبنات الدولة على التميز خلال المنافسات، مؤكداً أن الجميع عازم على تقديم الأفضل وحصد الذهب، وتمنى أن يكون التوفيق حليف الجميع في هذا المحفل الرياضي الكبير، ووجه البطران الشكر إلى معضد حارب الخييلي سفير الدولة لدى روسيا، والعاملين في السفارة، مؤكداً أنهم قاموا بأدوار رائعة ساعدت على نجاح الحدث، كما أكد أن السفارة استقبلت جميع الوفود ورحبت بهم ترحيباً كبيراً منذ دخول مطار موسكو.

الكعبي.. بطل بـ 4 وجوه
يشارك عبيد الكعبي في منافسات الجولة بفئة الحزام الأسود لوزن تحت 69 كجم، ولكن مشاركته ليست هي الوجه الوحيد الذي سوف يظهر به خلال البطولة، حيث سيظهر بأربعة وجوه لكن بجسد واحد.
الكعبي جاء إلى موسكو بصفته لاعباً في فريق اتحاد الشرطة الرياضي، وكذلك رئيساً لبعثة منتخب الشرطة الذي يضم معه أربعة لاعبين هم سلطان طويرش الذي يلعب في وزن 120 كجم للحزام البني ومصبح الخاطري الذي يلعب في وزن تحت 69 كجم للحزام الأسود، وسالم الحوسني لاعب الحزام البنفسجي تحت 69 كجم، ويوسف الحمادي لاعب الحزام الأزرق تحت 85 كجم.. ويقوم الكعبي بدور المدرب لفريق اتحاد الشرطة، وكذلك توجبه النصائح لزملائه في ظل الخبرة الكبيرة التي يمتلكها، وأخيراً يقوم الكعبي بمهمة الإداري الذي ينظم الأمور الخاصة بالبعثة خلال الرحلة.
وحقق الكعبي العديد من الإنجازات السابقة أبرزها ذهبيتا بطولة العالم في الحزامين الأبيض والأزرق وفضية العالم في الحزام البنفسجي، وبرونزية العالم في الحزام البني، كما أنه من اللاعبين القائل الذين شاركوا في جميع نسخ الجولات منذ انطلاقتها قبل خمس سنوات، وإلى جانب كل ذلك يحمل الكعبي الشارة الدولية في التحكيم، لكنه لن يشارك في إدارة نزالات البطولة.

الهاشمي يطمئن
اطمأن عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين المحلي والآسيوي نائب رئيس الاتحاد الدولي للجو جيتسو، على التجهيزات الخاصة بالجولة، وعلى بعثات أنديتنا المشاركة في المنافسات، وذلك خلال اتصال هاتفي بيوسف البطران عضو مجلس إدارة الاتحاد المتواجد في روسيا.
وأكد البطران للهاشمي أن الأمور تسير بشكل رائع والجميع متأهب للبطولة بشكل جيد.