الاتحاد

الرياضي

احتفال مورينيو يجلب البطاقة الحمراء لكاني

مورينيو (أ ف ب)

مورينيو (أ ف ب)

مدريد (رويترز) - اندفع جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد نحو مقاعد بدلاء فياريال وهو يحتفل بالهدف بشكل مثير أمام المنافس خلال اللقاء الذي انتهى بفوز فريقه 4-2 في الدوري أمس الأول. وكان البديل كاكا أحرز لتوه الهدف الرابع ليكمل انتصار ريال مدريد باستاد سانتياجو برنابيو في الدقيقة 82 عندما ترك مورينيو المنطقة الفنية الخاصة به ليمر أمام مقاعد بدلاء الفريق الزائر ويلوح بذراعه في الهواء بينما يواجه المدرجات. وكرد فعل على ما فعله مورينيو تظاهر كاني لاعب فياريال البديل بأنه سيلقي زجاجة من الماء عليه ورغم أنها لم تصب المدرب البرتغالي إلا أن اللاعب حصل على بطاقة حمراء من الحكم ديفيد فرنانديز بوربالان.
وقال مورينيو في المؤتمر الصحفي بعد اللقاء: “ذهبت لاحتفل بالهدف مع ابني الذي كان موجوداً خلف مقاعد بدلاء الضيوف وظن لاعبو فياريال أنني أستفزهم”. وأضاف: “أتمنى أن يصدقوني عندما أقسم بابني، أعتقد أن هذا (الموقف) نابع من أن كل ما أفعله يصنف دائما على أنه شيء سلبي”.
ولم يصعد خوان كارلوس جاريدو مدرب فياريال “الذي انتقد الحكم بشدة قائلاً إنه كان خائفا من اتخاذ قرارات ضد أصحاب الأرض”، الموقف لأكثر من ذلك. وقال جاريدو للصحفيين: “أعتقد أن مورينيو ذهب ليحتفل مع المشجعين وترجم لاعبو فريقي الموقف بشكل مختلف، وقام الحكم بطرد كاني”.
واتهم مورينيو بشكل متكرر باستفزاز المنافسين داخل وخارج الملعب ودخل في مشادة شهيرة مع فيكتور فالديس حارس برشلونة عندما قاد المدرب البرتغالي ناديه السابق الإنتر الايطالي للاطاحة بالفريق الكاتالوني من الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.
وبعد صافرة النهاية اندفع مورينيو داخل ملعب نو كامب احتفالا بالتأهل وسط احتجاجات عارمة من مشجعي برشلونة. وقال مورينيو إنه ذهب ببساطة للاستمتاع بهذه اللحظة مع مشجعي الإنتر الذين كانوا يجلسون في المدرجات العلوية للاستاد.

اقرأ أيضا

سباق العين الأول للجري.. «تفوق وإبداع»