الاتحاد

الرياضي

الإمارات تتسلم علم استضافة بطولة العالم العسكرية للقدرة

خلال مراسم تسليم العلم في دبي أمس (وام)

خلال مراسم تسليم العلم في دبي أمس (وام)

دبي (الاتحاد) - تسلمت الإمارات علم استضافة بطولة العالم العسكرية للقدرة والتحمل والتي ستقام فى مدينة دبي الدولية للقدرة والتحمل بالفترة من 2 إلى 8 مارس المقبل.
وجرت مراسيم التسليم فى فندق ميدان بحضور اللواء ركن محمد خلفان المهيرى، نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا، وأعضاء اللجنة المنظمة العليا للبطولة وممثل السيزم.
وبدأت المراسم بتسليم العقيد ماكس أندرى بارباتشينى، رئيس نشاط الفروسية في السيزم، علم البطولة الى الرائد مشارى الحنفى ممثل مملكة البحرين، وذلك باعتبار أن البحرين كانت المنظمة لأول بطولة عالمية عسكرية فى سباقات القدرة والذى قام بدوره بتسليمه إلى العقيد يعقوب يوسف الحمادى ممثل الإمارات، بحضور اللواء ركن محمد خلفان المهيري، نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة و أعضاء اللجنة المنظمة العليا للبطولة والمقدم ركن عبد الحكيم الشنو نائب رئيس المجلس الدولى للرياضة العسكرية لقارة آسيا، إلى جانب المقدم علي أحمد المسمار، رئيس لجنة الاستقبال والمقدم حمد سالم السويدى والمقدم محمد عيسى العضب، مدير البطولة وعدد من ضباط وزارة الدفاع.
وتمنى العقيد بارباتشينى خلال لقائه باللواء ركن محمد خلفان المهيري عقب المراسم، النجاح والتوفيق للإمارات فى استضافة البطولة، وعقب مراسم تسليم العلم التقطت الصور التذكارية الجماعية بهذه المناسبة.
وأعرب اللواء ركن محمد خلفان المهيري، نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، عن فخره وإعزازه باستضافة البطولة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.
وأضاف: نجاح البحرين فى استضافة البطولة الأولى يحفزنا إلى تقديم الأفضل من ناحية الاستضافة والتنظيم، خاصة وأن الدولة سبق وأن نظمت، بنجاح كبير، بطولة العالم للقدرة فى عامى 1998 و2005 إلى جانب العديد من البطولات الكبرى في سباقات القدرة والتي حقق خلالها فرساننا إنجازات مشرفة.
وأكد اللواء الركن محمد خلفان المهيري عن جاهزية اللجنة المنظمة العليا للبطولة لاستضافة الحدث العالمي،
وأضاف: «اللجنة أعدت كل السبل والإمكانيات لإنجاح البطولة العالمية بالتعاون مع كل الفرق العسكرية المشاركة».
وقال المهيري: إنهم يتوقعون مشاركة حوالى 20 دولة في البطولة، وهذا الرقم يعتبر قياسياً مقارنة مع عدد الدول التي شاركت في بطولة البحرين وعددها 15.
وتوقع أن تحافظ الإمارات على لقب البطولة الاولى وذلك نظراً لما يضمه الفريق العسكري من نخبة مميزة من الفرسان في الدولة.
وتمنى المهيري طيب الإقامة للوفود المشاركة وأن تنجح الإمارات في تنظيم البطولة بالمستوى المشرف المتوقع وأن تتحقق الأهداف المرجوة لهذا الحدث العالمي في سباقات القدرة.
وتملك الإمارات سجلاً مشرفاً في الرياضة العسكرية العالمية، أبرزها الإنجاز الذي حققه الفارس سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي بتتويجه بطلاً لأول بطولة للعالم العسكرية للقدرة بالبحرين في ديسمبر 2012.
وتعتبر الإمارات ومنتخبنا العسكرى للقفز بالمظلات من المنتخبات المتميزة على المستوى العالمى، حيث استضافت الدولة بطولة العالم العسكرية في القفز الحر 3 مرات في دبي 1981 وأبوظبي عامي 1985 و2001، وحققت العديد من الإنجازات أهمها المركز الأول في القفز بالمظلات في بطولة العالم بتشيلى عام 1980 والمركز الثاني في بطولة السلة التي استضافتها سوريا.
وأعرب العقيد ماكس أندري بارباسيني رئيس نشاط الفروسية في «السيزم» عن فخر المجلس الدولي للرياضة العسكرية باستضافة الامارات لبطولة العالم العسكرية الثانية للقدرة والتحمل في الفترة من 2 الى 8 مارس المقبل وذلك باعتبارها من أبرز الدول العالمية الرائدة في سباقات القدرة، إلى جانب توفر كل مقومات النجاح للحدث من منشآت حديثة وكفاءات وقدرات تنظيمية وفنية عالية.
وأضاف: الإمارات يكفيها فخراً فوز صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بلقب بطولة العالم للقدرة التي أقيمت في لندن،2012 إلى جانب أن سموه باعث نهضة سباقات القدرة في العالم بدعمه لها بهدف تطويرها وإعلاء شأنها في مختلف الدول، كما
أن فرسان الإمارات يحظون بالتقدير والاحترام باعتبارهم رائدين في مجال القدرة ويملكون سجلاً مشرفاً حافلاً بالانجازات في مختلف البطولات العالمية.
وقال العقيد بارباسينى بأنه يتوقع مشاركة قياسية بعد تأكيد مشاركة 20 دولة من مختلف أنحاء العالم تحظى فيها رياضة الفروسية باهتمام خاص وتملك نخبة من أميز الفرسان في سباقات القدرة.
وقال مشرف الفروسية في السيزم إنه تشرف بمشاهدة منشآت القدرة الحديثة في الدولة بما توفره من إمكانيات وتسهيلات لكل المشاركين في البطولة. وإنه على ثقة تامة بأن الإمارات ستحقق نجاحاً منقطع النظير في استضافة الحدث العالمي.
واعرب عن سعادته بانتشار رياضة القدرة وممارستها على نطاق واسع في مختلف دول العالم، وفي ختام حديثه أعرب عن ثقته وقناعته بنجاح الدولة في نجاح الإمارات باستضافة البطولة بمستوى يبهر الجميع.
ويعرف المجلس الدولي للرياضة العسكرية اختصاراً بـ «السيزم» وهو عبارة عن اتحاد رياضي دولي مؤلف من القوات المسلحة في الدول الأعضاء التي توافق عليها الجمعية العمومية ويسمح لكافة الدول الأعضاء الانضمام إلى السيزم الذي يهدف إلى تعزيز المنافسة الرياضية والتربية البدنية بين القوات المسلحة لدول العالم كوسيلة لتعزيز السلام العالمي.

اقرأ أيضا

300 لاعب في كأس مبادلة المجتمعي