بوخارست (وام)

عقد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، ومعالي تيودور ميليشكانو وزير الخارجية الروماني جلسة مباحثات ثنائية، وذلك في إطار الزيارة التي يقوم بها سموه إلى رومانيا.
واستعرض سموه، ومعالي وزير الخارجية الروماني أوجه التعاون المشترك بين البلدين، خاصة مع تزامن هذه الزيارة مع مرور ثلاثة عقود على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين رومانيا ودولة الإمارات العربية المتحدة، وأشادا بديناميكية العلاقات الثنائية بين البلدين والحرص على تنميتها، وأعربا عن الاهتمام المشترك بتعزيز علاقات التعاون الثنائي في المجالات كافة، خاصة الاقتصادية والاستثمارية.
وبحث سموه ووزير الخارجية الروماني فرص التعاون المشترك المتاحة للجانبين، والسبل المتاحة لتنويع وتعميق التعاون في مجالات، مثل التجارة والزراعة والبنية التحتية والنقل وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
وأكد الجانبان أهمية تعزيز الاستثمارات بين البلدين الصديقين عبر تشجيع ودعم الاتصالات المباشرة بين الكيانات والمؤسسات ذات الصلة في دولة الإمارات العربية المتحدة ورومانيا.
وتبادل الجانبان خلال جلسة المباحثات وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وأكدا التزامهما بالحل السلمي لقضايا المنطقة، وما تشهده من صراعات ونزاعات مع ضرورة الالتزام بأحكام القانون الدولي في هذا الصدد.
حضر جلسة المباحثات الثنائية الدكتور أحمد عبد الله سعيد المطروشي سفير الدولة لدى رومانيا.