الاتحاد

خليجي 21

اللجنة الإعلامية تشدد على الأهداف السامية للبطولة

المنامة (الاتحاد) - أكّدت اللجنة الإعلامية لـ “خليجي21” ضرورة التزام وسائل الإعلام بتجنّب الإساءة والتجريح وتحقيق الأهداف السامية للبطولة، من خلال تغطياتها لمنافسات المسابقة.
وطالبت اللجنة وسائل الإعلام بتحرّي المصداقية التي لا تمنع البحث عن الإثارة العميقة والمستندة إلى وقائع المهنية، لكنها تحرّم مسألة الإساءة إلى الوفود المشاركة، والتي من شأنها أن تسهم بالتأثير سلباً على العلاقات الأخوية والروابط الوثيقة بين الدول.
جاء ذلك في البيان الصادر خلال الاجتماع الدوري الذي عقد أمس في مقر اللجنة المنظمة بضاحية السيف، وترأسه توفيق الصالحي من البحرين، بحضور أعضاء اللجنة: ناصر اليماحي (الإمارات) وعلي الزهراني (السعودية) وحسين الخرساني (العراق) وخالد الروّاس (عمان) وخالد الكواري (قطر) وهايف المطيري (الكويت) ومعاذ الخميسي (اليمن)، بالإضافة إلى محمود بحران مقرّر اللجنة. وناقش المجتمعون العديد من النقاط المدرجة على جدول الأعمال أهمها بحث التغطية الإعلامية في “خليجي21”، والاطلاع على توصيات اللجنة الفنية فيما يتعلّق بضرورة إخطار وسائل الإعلام بشأن التحلّي بالروح المهنية في تسليط الضوء على أحداث الدورة، ورفض نشر العبارات المسيئة عبر المنابر الإعلامية بمختلف فئاتها.
وتقرّر في الاجتماع تعيين منسّق إعلامي للمباريات على النحو التالي: القطري خالد الكوراي منسّقاً إعلامياً لمباراة العراق والكويت التي أقيمت أمس، والإماراتي ناصر اليماحي لمباراة السعودية واليمن، والسعودي علي الزهراني لمباراة الإمارات وعمان، واليمني معاذ الخميسي لمباراة البحرين وقطر، والبحريني توفيق الصالحي للقاء الكويت والسعودية، والعماني خالد الرواس منسّقاً لمواجهة العراق واليمن. وسيتم تحديد المنسقين الإعلاميين في الدور نصف النهائي بعد انتهاء الدور الأول ومعرفة هوية المنتخبات المتأهلة للمربع الذهبي، ويأتي ذلك في إطار تسهيل الخدمات الإعلامية في المباريات، كما تم بحث التنسيق مع القنوات الفضائية لعقد ملتقى إعلامي خاص، بهدف تبادل الخبرات الإعلامية والتجارب الغنيّة في تغطية دورات كأس الخليج، وبحث إمكانية تسمية ممثل دائم للجنة الإعلامية في لجنة التفتيش الخليجية، ورفع توصية بتشكيل لجنة دائمة للرصد والتوثيق خاصة بدورات كأس الخليج.

اقرأ أيضا