الاتحاد

الاقتصادي

سيدات أعمال الإمارات يثبتن جدارتهن في الجولة الآسيوية


كوالالمبور- 'وام': حظيت مشاركة سيدات الأعمال في الإمارات في جولة معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة الاقتصاد والتخطيط إلى سنغافورة وأستراليا وماليزيا، التي اختتمت أمس، باهتمام كبير من قبل المسؤولين ورجال الأعمال في الدول الثلاث والذين أشادوا بالمكانة العالية التي وصلت إليها المرأة الإماراتية وتقدمها في مختلف المجالات· وأكد المسؤولون ورجال الأعمال في الدول الثلاث على أن وجود وزيرة الاقتصاد والتخطيط مع وفد من سيدات الأعمال في الإمارات في هذه الجولة يعد مؤشرا قويا على مستوى التطور الذي تشهده المرأة في الإمارات ودعم قيادتها لها وفى مقدمتها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام· من جانب آخر، أشادت سيدات أعمال الإمارات المرافقات لمعالي وزيرة الاقتصاد والتخطيط في جولتها في الدول الثلاث بدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للمرأة في الإمارات وحرصها المستمر على تطور المرأة وأن تأخذ مكانتها الصحيحة في المجتمع معربات عن تقديرهن لمعالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة الاقتصاد والتخطيط لحرصها على مرافقة وفد من سيدات الأعمال·
وأكدت سيدات الأعمال على النتائج الايجابية التي حصلن عليها في الدول الثلاث عبر التعارف والتعاون مع سيدات ورجال الأعمال في الدول الثلاث في إقامة مشاريع اقتصادية وتجارية في الإمارات تصب في مصلحة الاقتصاد الوطني وتطوير العلاقات المشتركة·
وعبرت مريم النوري، عضوة مجلس سيدات أعمال دبي عن فخرها بالانتماء إلى دولة الإمارات التي تعد من أول الدول التي اهتمت بشؤون المرأة ومنحتها الحقوق والامتيازات بما ساهم في اعطاء صورة جيدة عنها داخل الإمارات وخارجها من حيث قدرتها على العطاء والعمل والمساهمة في بناء الوطن والاقتصاد·
وأوضحت النوري أن المرأة الإماراتية أثبتت جدارتها بفضل دعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ووصلت إلى صورة مشرفة للمرأة العربية· وأشادت بدعم معالي وزيرة الاقتصاد والتخطيط للقطاع الخاص عموما ولسيدات الأعمال خصوصا من خلال حرصها على مرافقة الوفد الاقتصادي في جولته في سنغافورة واستراليا وماليزيا مشيرة إلى الخبرة الكبيرة التي اكتسبتها من زياراتها للدول الثلاث ومباحثاتها مع مجتمع الأعمال فيها·
وقالت إن وجود وفد نسائي ضمن الوفد الحكومي والخاص المرافق لوزيرة الاقتصاد والتخطيط غير نظرة مسؤولي الدول الثلاث عن المرأة في الإمارات ومستواها العالي والتي تعد مديرة ناجحة في مجتمع الأعمال· وقالت إن سيدات الإعمال في الإمارات اطلعن في سنغافورة على مشاريع الحاضنات المخصصة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة والتي يمكن تطبيقها في الإمارات لرفع مستوى مساهمة سيدات الأعمال فيها في مثل هذه المشاريع التي تساعد على تطوير القطاعات الصناعية والاقتصادية بالدولة في حين عرضت سيدات الأعمال في أستراليا أثناء استقبال حاكمة ولاية نيو ساوث ويلز لهن إمكانية اقامة مركز للمرضى بعد العلاج بالاستفادة من الخبرة الاسترالية في هذا المجال بينما تم في ماليزيا التباحث حول العديد من الفرص الاستثمارية المشتركة في مجالات الزراعة وإمكانية اقامة مشاريع في الزراعة والنباتات في الإمارات بالاستفادة من الخبرة والتكنولوجيا الماليزية·
وأكدت على إمكانية ترجمة هذه المشاريع في الإمارات خلال الفترة القادمة بعد عرضها على جميع سيدات الأعمال في الإمارات التي تعد مركزا جاذبا للاستثمارات من حيث كونها تمتلك فرصا استثمارية كبيرة ولا توجد فيها ضرائب وتتميز بحركة طيران كبيرة·
من جانبها أشادت سلوى الشيباني، عضوة سيدات أعمال أبوظبي بدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ومعالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة الاقتصاد والتخطيط لمشاريع سيدات الأعمال وأهمية تعزيز دور المرأة في مجتمع الأعمال في الإمارات من أجل خدمة الاقتصاد الوطني وتطويره·
وقالت الشيباني إن رحلة سيدات الأعمال إلى سنغافورة وأستراليا وماليزيا تميزت بنكهة خاصة كونها جاءت مع أول وزيرة في دولة الإمارات مما يعطى دفعة قوية لزيادة حضور المرأة في مجتمع الأعمال·
وأوضحت أنها تباحثت مع رجال الأعمال في أستراليا حول إمكانية اقامة مصنع تجميعي لإدارة المخلفات الصناعية الخطرة مشيرة إلى امكانية توقيع اتفاقية إقامة المصنع خلال عدة أشهر بعد استكمال المباحثات على بعض الأمور الفنية·
بدورها قالت فايزة السيد، نائبة رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي ان تجربة مرافقة وفد من سيدات الأعمال للوفد الحكومي برئاسة معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي إلى الدول الثلاث تعد ممتازة حيث استطاعت سيدات الأعمال التعرف على مسؤولي القطاع الحكومي مشيدة بدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للمرأة في الإمارات وجهود معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة الاقتصاد والتخطيط في تعزيز التفاعل بين القطاعين الحكومي والخاص عموما ومع مجتمع سيدات الأعمال خصوصا·
وأشارت إلى النتائج الايجابية التي يمكن أن تسفر عنها مرافقة وفد سيدات الأعمال إلى الدول الثلاث·
وقالت إن مجتمع سيدات الأعمال في الإمارات لا يسعى إلى استيراد المنتجات الأجنبية فقط بل يعمل على اقامة مشاريع إنتاجية في الدولة وتصدير منتجاتها إلى الخارج بما يدعم الاقتصاد الوطني مشيرة إلى مجالات العمل الواسعة في الإمارات لسيدات الأعمال بفضل تنوع اقتصاد الإمارات وقدرته على التطور المستمر بما يواكب المتغيرات العالمية·

اقرأ أيضا

"جارودا" الإندونيسية تلغي طلبية لشراء 49 طائرة من "بوينج 737 ماكس 8"