الاتحاد

ألوان

دراسة: 92% من مراهقي أميركا يتصفحون الإنترنت يومياً

واشنطن (أ ف ب)

بات المراهقون الأميركيون متواصلين يومياً بالإنترنت وبشكل دائم للبعض منهم، وذلك بوساطة هواتفهم الذكية، وهم يستخدمون في المقام الأول شبكة «فيسبوك» للتواصل الاجتماعي، بحسب ما كشفت دراسة.

ويقوم نحو 92 %من المراهقين بالنفاذ إلى الإنترنت كل يوم، كما أن 56 %منهم يتصفحون الشبكة مرات عدة في اليوم، و24 % يقرون بأنهم متواصلون بها «بشكل دائم تقريباً»، بحسب ما كشف معهد «بيو» في دراسته هذه.

وتعزى هذه الظاهرة بجزء كبير منها إلى انتشار الهواتف الذكية، فنحو 73 % من المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و17 عاماً يملكون هاتفاً ذكياً، و30 % لديهم هواتف خلوية.

وأظهرت الدراسة أن 91 % منهم يتصفحون الإنترنت بوساطة هاتفهم الذكي على الرغم من وجود كمبيوتر.

وتبين أن المراهقين السود، وهؤلاء الذين هم من أصول أميركية لاتينية، هم الأكثر نشاطاً على الإنترنت.
وصرحت أماندا لينهارت القيمة الرئيسة على هذه الدراسة، بأن «المراهقين الأميركيين، لا سيما السود منهم، يعولون على هواتفهم الذكية ليتواصلوا مع الآخرين، ويطلعوا على الأخبار على مدار الساعة».
ونحو 90 % منهم يرسلون الرسائل النصية، ويتلقونها حوالى 30 مرة في اليوم الواحد.

ويبقى «فيسبوك» موقع التواصل الاجتماعي الأكثر استخداماً في أوساطهم، بحسب ما بينت دراسة معهد «بيو»، في حين كانت دراسات أخرى قد أظهرت تراجع إقبال المراهقين على هذه الشبكة.
ويستخدم 71 % من الشباب «فيسبوك»، و52 %«إنستغرام» (المملوكة من «فيسبوك»)، و41% «سنابتشات»، و33% «تويتر» و«غوغل بلاس».

اقرأ أيضا