الاتحاد

الاقتصادي

الإمارات تستضيف اجتماع الهيئة الحكومية الدولية لتغير المناخ فبراير المقبل

كشفت هيلين بيلوسي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة المتجددة “إيرينا” أن دولة الإمارات تستضيف اجتماع الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ في شهر فبراير المقبل وبالتعاون الوثيق مع إيرينا لاعتماد التقرير الخاص الأول في مجال الطاقة المتجددة.
وأضافت أن إيرينا ستعمل على التواصل مع الجهات المعنية وأصحاب المصلحة على المستوى العالمي ومن بينها وكالة الطاقة الدولية والأمين العام للأمم المتحدة ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والمنظمات غير الحكومية والشبكات ومؤسسات الطاقة المتجددة والمؤسسات العليمية والبحثية العاملة في مجال الطاقة المتجددة بما في ذلك الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ.
وأشادت بيلوسي بالدعم الكبير الذي تقدمه شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” لتأسيس الوكالة في أبوظبي.
وأشارت إلى أن معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا قدم 20 منحة دراسية للوكالة لدعم برامج الوكالة وبناء كوادرها الفنية والإدارية.
وقدمت بيلوسي في كلمتها خلال الاجتماع تقريراً حول ما تم إنجازه بشأن تأسيس الوكالة الدولية للطاقة المتجددة في أبوظبي وميزانية الوكالة خلال العام الحالي التي تقدر بـ 15 مليون دولار، إضافة إلى مناقشة آلية استثمار مبلغ الـ 50 مليون دولار قدمها صندوق أبوظبي للتنمية.
وأوضحت بيلوسي في تقريرها أن اختيار أعضاء المجلس الأعلى للوكالة وأعضاء الأمانة العامة يسهم في اتخاذ وتفعيل قرارات الوكالة وإقرار برنامجها المستقبلي واستراتيجية عملها ومشاريعها المستقبلية.
وأكدت أن “إيرينا” ستعمل خلال الشهور المقبلة على بناء كوادرها الفنية والإدارية وتشكيل اللجان الفنية ومجموعات العمل لكل قطاع، إضافة لتطبيق نظام متكامل للحوكمة إلى جانب تعيين موظفيها ومنهم 50 بالمائة من النساء لتكون أول منظمة دولية حكومية تحقق المساواة بين الجنسين.
وأشارت إلى أن “إيرينا” ستوظف أفضل خبراء الطاقة المتجددة من جميع أنحاء العالم وقد تقدم حتى الآن أكثر من 600 شخص بطلبات للعمل لدى الوكالة.
وأفادت بأن “إيرينا” ستواصل توسيع حضورها على الصعيد الإقليمي والدولي.
وأفادت بيلوسي بأن “إيرينا” تعمل على تطوير مناهج لتقديم الاستشارات بشأن السياسات الخاصة بمساعدة الدول الأعضاء للتحول إلى الطاقة المتجددة، وتأسيس مجموعة عمل من الخبراء لتحديد وتوصيف إمكانات استخدام الطاقة المتجددة في جميع أنحاء العالم.
وأكدت أن “إيرينا” تعمل على تطوير علاقات راسخة مع حكومة دولة الإمارات وباقي المؤسسات الأخرى التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، مثل القمة العالمية لطاقة المستقبل وصندوق أبوظبي للتنمية معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا ومبادرة مصدر الاتحاد النسائي العام.
من جانبه قال الدكتور جولدن ساكس رئيس الوفد الألماني إن مشاركة أكثر من 138 دولة في أعمال الاجتماع الثالث للجنة التحضيرية للوكالة الدولية يؤكد مدى أهمية إسراع الخطى لتفعيل عمل “إيرينا”.
وأشار إلى أن اللجان الفنية والإدارية عقدت اجتماعاً لها في أبوظبي يومي 12 و14 من أكتوبر الماضي، تم خلاله مناقشة خطة العمل لـ 100 يوم الأولى لإيرينا والاتفاق على ميزانية 2010 ، وأولويات العمل خلال المرحلة الأولى من عمل الوكالة، إضافة إلى استعراض دور مجموعة العمل الخاصة بإقامة المقر في أبوظبي.
ولفت ساكس إلى أهمية مباشرة إيرينا عملها من أبوظبي لمساعدة الدول على تبني مشاريع الطاقة المتجددة من خلال التوجيه والإرشاد ودعم بناء القدرات والتدريب، مؤكداً أن الطاقة المتجددة تمثل أحد الحلول الرئيسية لمعالجة التحديات الراهنة التي تواجه مستقبل الطاقة في العالم ومنها ظاهرة الاحتباس الحراري واستنزاف الموارد الطبيعية والنمو السكاني وزيادة الطلب على الطاقة وارتفاع أسعار الطاقة والتوزيع غير العادل لمصادر الطاقة.
واضاف ان هذه الجهود تسهم جميعها في تعزيز الحاجة إلى تحول قطاع الطاقة إلى مصادر متجددة واتخاذ التدابير الكفيلة باستخدام الطاقة بكفاءة وفعالية.

اقرأ أيضا

مصر تخفض رسوم التداول في البورصة