الاتحاد

الرياضي

«بينسيتش 77» تُسقط «فينوس 5»

النجمة الأميركية المخضرمة فينوس وليامز ودعت البطولة من الدور الأول (اي بي ايه)

النجمة الأميركية المخضرمة فينوس وليامز ودعت البطولة من الدور الأول (اي بي ايه)

ملبورن (د ب أ)

فجرت السويسرية الشابة بليندا بينسيتش أولى المفاجآت الكبرى في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس التي انطلقت منافساتها أمس، وأنهت مشوار النجمة الأميركية المخضرمة فينوس وليامز من الدور الأول، حيث تغلبت عليها 6 /‏‏ 3 و7 /‏‏ 5.
وحقق النجم الإسباني رافاييل نادال، المصنف الأول على العالم، انطلاقة قوية في مشواره بالبطولة، وتغلب على فيكتور إستريلا بورجوس من الدومينيكان 6 /‏‏ 1 و6 /‏‏ 1 و6 /‏‏ 1 ليتأهل إلى الدور الثاني، كما صعد التونسي مالك الجزيري بانتصار مثير على الإيطالي سالفاتوري كروسو 6 /‏‏ 7 و3 /‏‏ 6 و6 /‏‏ 3 و7 /‏‏ 5 و6 /‏‏ 3.
وخالفت بينسيتش 20 عاماً كل التوقعات بالفوز على فينوس، التي وصلت إلى نهائي البطولة في العام الماضي، حيث خسرت اللاعبة السويسرية أمام فينوس 37 عاماً في أربع مباريات سابقة، ولم تفز خلالها بأي مجموعة.
وشهد اليوم الأول لبطولة أستراليا المفتوحة هذا العام تحولاً كبيراً مقارنة باليوم الأول من منافسات العام الماضي، حيث كانت بينسيتش قد ودعت من الدور الأول 2017 بالهزيمة أمام سيرينا وليامز شقيقة فينوس.
وقالت بينسيتش المصنفة الـ77 على العالم: «كان أمراً مدهشاً، المباراة والمستوى كانا رائعين. تغلبت علي فينوس أربع مرات سابقة، لذلك أنا سعيدة حقاً الآن، لأنني انتزعت الفرصة في هذه المرة»، وأضافت: «في المباريات الأولى، بالغت في الانشغال بقوتها، ما أضفى الحذر على أدائي، وافتقدت الجرأة. ولكنني في هذه المرة حاولت استغلال الفرص. اللعب أمامها صعب حقاً، ويتطلب تقديم أفضل المستويات».
وتابعت بينسيتش، التي ترعرعت على متابعة الشقيقتين وليامز عبر التلفاز: «إن الانتصار كان بمثابة الحلم، لم أتخيل أبداً اللعب أمامهما، إنني مستمتعة حقاً بذلك».
وكانت بينسيتش قد غابت عن الملاعب لنحو نصف الموسم الماضي بسبب الإصابة، لكنها تواصل استعادة أفضل مستوياتها، وقد حققت 32 انتصاراً خلال آخر 35 مباراة لها، وأحرزت لقبين غير رسميين خلال يناير الجاري، في كأس هوبمان لفرق التنس المختلطة، وفي بطولة كويونج الاستعراضية.
وكانت فينوس وليامز، المصنفة الخامسة للبطولة، واحدة من ثلاث أميركيات مصنفات ودعن من الدور الأول، حيث انتهى مشوار سلوان ستيفنز المصنفة 13 وكوكو فانديواج المصنفة العاشرة، وتغلبت الصينية تشانج شواي على ستيفنز 2 /‏‏ 6 و7 /‏‏ 6 (7 /‏‏ 2) و6 /‏‏ 2، لتتواصل معاناة اللاعبة الأميركية منذ تتويجها بلقب بطولة أميركا المفتوحة فلاشينج ميدوز قبل أربعة أشهر.
وتلقت ستيفنز بذلك الهزيمة الثامنة منذ تتويجها بلقب أميركا المفتوحة، كما خرجت من الدور الأول لأستراليا المفتوحة للعام الثالث على التوالي، وتغلبت المجرية تيميا بابوس على فانديواج 7 /‏‏ 6 (7 /‏‏ 4) و6 /‏‏ 2.
وفرضت اللاتفية ايلينا أوستابنكو، المصنفة السابعة للبطولة وحاملة لقب فرنسا المفتوحة رولان جاروس، تفوقها في مواجهة الإيطالية المخضرمة فرانشيسكا سكيافوني 37 عاما المتوجة بلقب رولان جاروس عام 2011، حيث تغلبت عليها 6 /‏‏ 1 و6 /‏‏ 4.
وواصلت الألمانية جوليا جورجيس المصنفة الثانية عشرة للبطولة الانطلاقة التي بدأتها منذ أكتوبر الماضي، وعبرت إلى الدور الثاني بالفوز على الأميركية صوفيا كينين 6 /‏‏ 4 و6 /‏‏ 4، كما فازت الفرنسية أليز كورنيه على الصينية أتشيو وانج 6 /‏‏ 4 و6 /‏‏ 2، والرومانية إرينا كاميليا بيجو على الروسية ايكاترينا ماكاروفا 3 /‏‏ 6 و6 /‏‏ 4 و8 /‏‏ 6، والدنماركية كارولين فوزنياكي المصنفة الثانية للبطولة على الرومانية ميهايلا يوزارنيسكو 6 /‏‏ 2 و6 /‏‏ 3.
وحققت الروسية أنستازيا بافليوتشينكوفا المصنفة 15 للبطولة بداية ناجحة وتغلبت على الأوكرانية كاترينا كوزلوفا 3 /‏‏ 6 و6 /‏‏ 4 و6 /‏‏ 3، بينما ودعت الأسترالية سامنتا ستوسر البطولة مبكرا بعد أن تغلبت عليها مونيكا بويج من بورتوريكو 4 /‏‏ 6 و7 /‏‏ 6 و6 /‏‏ 4، كما تغلبت الأسبانية كارلا سواريز نافارو على البولندية ماجدلينا فرش 7 /‏‏ 5 و6 /‏‏ 3، والأوكرانية ايلينا سفيتولينا المصنفة الرابعة للبطولة على الصربية ايفانا يوروفيتش 6 /‏‏ 3 و6 /‏‏ 2، والأسترالية داريا جافريلوفا على الأميركية ايرينا فالكوني 6 /‏‏ 1 و6 /‏‏ 1.

اقرأ أيضا

بوجبا يتعهد بمحاربة العنصرية من أجل الأجيال القادمة