الاتحاد

الرياضي

منتخبنا يبحث عن «الرابعة» في مواجهة اليمن اليوم

منتخبنا خرج بنقطة من لقائه مع سوريا في افتتاح البطولة (من المصدر)

منتخبنا خرج بنقطة من لقائه مع سوريا في افتتاح البطولة (من المصدر)

يلتقي في الثامنة مساء اليوم منتخبنا الأولمبي للكرة مع نظيره اليمني على ستاد الشرطة، ضمن الجولة الثانية لنهائيات كأس آسيا تحت 22 سنة، التي تقام في سلطنة عُمان حتى 26 يناير الجاري، بمشاركة ستة عشر منتخباً تتنافس في لقب النسخة الأولى من البطولة.
ويتطلع منتخبنا لتحقيق الفوز من أجل الوصول للنقطة الرابعة التي من شأنها أن تجعل «الأبيض» منافساً بقوة على انتزاع إحدى البطاقتين المؤهلتين إلى الدور الثاني، فيما يحاول المنتخب اليمني تعويض خسارته الأولى أمام كوريا الشمالية بثلاثة أهداف مقابل هدف.
وأدى منتخبنا أمس تدريباً استمر لمدة ساعة على ملعب أهلي سداب بمشاركة جميع اللاعبين.
وكان «الأبيض» افتتح مشواره في البطولة بالتعادل أمام سوريا بهدف لهدف في المباراة التي جرت أمس الأول على مجمع السيب الرياضي، تقدم الفريق السوري عن طريق المهاجم حميد ميدو، قبل أن يسجل منتخبنا هدف التعادل بمعرفة المدافع المتقدم سيف المقبالي من تسديدة متقنة.
وأشاد علي إبراهيم مدرب منتخبنا بالأداء الذي ظهر به اللاعبون وخروجهم بنتيجة التعادل، مشيراً إلى أن المباراة جاءت صعبة جداً نظراً لخبرة الفريق السوري الذي يضم في صفوفه لاعبين مميزين مثل المواس وغيره، وأضاف: «منتخبنا لعب الشوط الأول بأسلوب دفاعي معتمداً على الكرات المرتدة، فيما اختلفت طريقة اللعب في الشوط الثاني وبادرنا للهجوم وحصلنا على عدد من الفرص لم نحسن استغلالها».
وعن مباراة اليوم، ذكر أنه يأمل في أن يقدم الفريق مستوى أفضل لتحقيق الفوز، مشيراً إلى أن المباراة ستكون قوية من الجانبين.
من ناحيته، أكد عبدالسلام محمد قائد منتخبنا جاهزية زملائه اللاعبين لمباراة اليمن، مؤكداً أن الجميع تعاهدوا على تقديم كل ما لديه من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تسعد القائمين على المنتخب الذين لم يقصروا معنا ووفروا لنا جميع احتياجاتنا، وأوضح «أن اللاعبين تابعوا جزءاً من مباراة اليمن وكوريا الشمالية، ولديهم فكرة عن طريقة لعب الفريق اليمني»، مشيراً إلى أن الجهاز الفني بقيادة المدرب الوطني علي إبراهيم سيضع الخطة المناسبة للمباراة.
وكان عبدالسلام محمد الذي يلعب ضمن صفوف الفريق الأول بنادي العين، قد لعب بشكل أساسي في المباراة الماضية أمام سوريا، واستطاع قيادة خط الدفاع بشكل مميز في الحد من خطورة المهاجمين.
بدوره، أبدى المدافع سيف المقبالي صاحب هدف التعادل في مرمى سوريا عن سعادته بتسجيل أول أهداف المنتخب، وتمنى أن يحالف الفريق التوفيق اليوم لتحقيق الفوز الأول.
من جانبه، قال لاعب الارتكاز أحمد برمان الذي شارك بديلاً لزميله خلفان مبارك مع بداية شوط المباراة الثاني أن لقاء اليوم أمام اليمن مفترق طرق، حيث إن النتيجة الإيجابية تقربنا أكثر من التأهل للدور الثاني، والأمر الذي نسعى له، مؤكداً أن زملاءه اللاعبين مصرون على تقديم مستوى أفضل مما قدموه في مباراة سوريا. وتقام اليوم أربع مباريات ضمن نهائيات كأس آسيا، حيث يلتقي لحساب المجموعة الأولى منتخبا كوريا الجنوبية وميانمار في الخامسة عصراً على ستاد الشرطة، فيما يواجه المنتخب العُماني نظيره الأردني في الثامنة مساءً على مجمع السلطان قابوس الرياضي. ولحساب المجموعة الثانية، يلتقي منتخبا سوريا وكوريا الشمالية في الخامسة عصراً على ستاد السيب الرياضي، ويلتقي منتخبنا نظيره منتخب اليمن على ستاد الشرطة في تمام الساعة الثامنة مساء.

مهدي علي يلتقي اللاعبين

مسقط (الاتحاد) - حرص مهدي علي المدير الفني لمنتخبنا الوطني الأول على الالتقاء مع أعضاء الجهازين الإداري والفني ولاعبي منتخبنا الأولمبي بعد نهاية مباراة سوريا مباشرة، وكان المهندس تابع المباراة من منصة ستاد السيب الرياضي مع مساعده حسن العبدولي ومدرب الحراس حسن إسماعيل، بالإضافة إلى مترف الشامسي مدير المنتخب الأول.


حرية يقود الجماهير في المدرجات
مسقط (الاتحاد) - حضر مباراة منتخبنا أمام سوريا عدد من الجماهير بقيادة عميد المشجعين خالد حرية الذي ظل يشجع اللاعبين طوال المباراة بالأهازيج والأغاني الخاصة بالمنتخب، وكان محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو قد تكفل بنقل الجماهير إلى مسقط.
وحرص لاعبو منتخبنا بعد نهاية المباراة التوجه نحو المدرجات وتوجيه الشكر للجماهير التي حضرت وآزرت الفريق.

اقرأ أيضا

«اليمامة مليح» بطلة كأس الوثبة ستاليونز في العين