الاتحاد

عربي ودولي

عباس يناشد دول أميركا اللاتينية بعدم نقل سفاراتها إلى القدس

ناشد الرئيس الفلسطيني محمود عباس،الاثنين، دول أميركا اللاتينية بعدم نقل سفاراتها إلى القدس من تل أبيب ، وقال إن القدس الشرقية هي "عاصمة الدولة الفلسطينية".

وقال عباس خلال زيارة للعاصمة الفنزويلية كاراكاس إن معظم الدول تحترم وضع القدس الشرقية كعاصمة فلسطينية.

وأدلى عباس بتصريحاته في خطاب قصير بعد أن أعلنت إسرائيل أن باراجواي ستفتح سفارتها في القدس في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وتعد باراجواي، الواقعة في أميركا الجنوبية، ثالث دولة تعلن عن نقل سفارتها إلى القدس بعد الولايات المتحدة وجواتيمالا.

ولاقى القرار الأميركي الصادر في ديسمبر الذي أعلنه دونالد ترامب شجباً وإدانة عالمية.

وتجري استعدادات حاليا لنقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، وهي خطوة مقررة الأسبوع المقبل.

وقال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو إن حكومته "صديقة" "للشعوب العربية" وأنها تؤيد "قضية فلسطين حرة ومستقلة وسلمية".

ووقع مادورو وعباس اتفاقيات تعاون في قطاعات الطاقة والتجارة والشؤون العسكرية.

كما اتفق الرئيسان على إنشاء صندوق للتنمية الثنائية سيتم تمويله في البداية بمبلغ 20 مليون "بترو" ، وهي عملة فنزويلية مشفرة مدعومة باحتياطيات النفط في البلاد.

اقرأ أيضا

إسرائيل تغلق معابر غزة وتقلص مساحة الصيد