الاتحاد

عربي ودولي

العنف يوقع العشرات بين قتيل وجريح بهجمات وتفجيرات وقصف في العراق

بغداد - وكالات الأنباء: أوقع العنف عشرات الضحايا الجدد بين قتيل وجريح أمس في العراق بينما طالت الاعتقالات عددا كبيرا من المشتبهين في أنحاء متفرقة من البلاد بينهم عدي أبو فراس أحد عناصر الإرهابي الزرقاوي الذي كان ضالعا في عمليات القتل وسط عناصر الشرطة من خلال التحري عن تحركاتهم وإبلاغ المعلومات للمنفذين إضافة الى توقيف 96 متسللا من إيران وافغانستان·
فقد أعلن الجيش الأميركي عن مصرع واصابة 11 جنديا في انفجار قنبلة خلال اجلاء جريح وقد لقي 3 جنود مصرعهم واصيب 8 بجروح · وكان الجيش الاميركي قد اعلن مقتل جندي أميركي أمس الأول في محافظة نينوى باشتباك بأسلحة خفيفة· وقالت مصادر أمنية عراقية إن تسعة عراقيين بينهم خمسة يعملون مع قوات الأمن أو في الإدارة قتلوا واعتبر آخران في عداد المفقودين في سلسلة هجمات في بغداد وفي شمال العاصمة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية· وفي الموصل أعلنت الشرطة أن ضابطا في الشرطة يدعى عصام فتحي قتل برصاص مجهولين فيما كان يغادر منزله في شمال المدينة· وفي محافظة ديالى شمال شرق بغداد قتل سائق وفقد أثر اثنين آخرين ليل الأحد الاثنين في هجوم استهدف ثلاث شاحنات كانت تنقل عربات للجيش العراقي وانتهى الى تدميرها· وفي منطقة سامراء قتل مدني عراقي وأصيب ثلاثة آخرون بجروح أحدهم شرطي في هجوم استهدف مستوصفا في بلدة المعتصم القريبة من سامراء· وقتل أربعة أشخاص في بغداد مساء أمس الأول في هجمات متفرقة وفق ما أعلنت وزارة الداخلية بينما قتل عراقيان في تكريت في حادثين منفصلين· وأفاد شهود عيان أن مدنيا لقي حتفه وأصيب أربعة آخرون جميعهم من طلبة جامعة الأنبارعندما فتح جنود أميركيون نيران أسلحتهم بشكل عشوائي إثر تعرض دوريتهم لانفجارعبوة ناسفة على طريق رئيسى غربي المدينة أمس· كما لقي عراقي مصرعه فيما أصيب ثلاثة آخرون في اشتباكات وقعت أمس بحي المعتصم في سامراء بين مسلحين والقوات الأميركية· وقال الجيش الأميركي إن قنبلة كانت مزروعة على جانب أحد الطرق انفجرت قرب دروية للشرطة العسكرية الأميركية ببغداد أمس ثم تعرض فريق طبي نقلته طائرة هليكوبتر لنقل المصابين لهجوم من جانب مسلحين· من جهة ثانية قالت الشرطة إن المقدم شيرزاد الموفري نائب مدير مركز شرطة رحيماوا في كركوك نجا من محاولة اغتيال أمام بيته أمس برصاص ثلاثة اتضح أنهم أعضاء شبكة إرهابية· وتابع المصدر يقول إن حراس المقدم شيرزاد ردوا على المهاجمين وتمكنوا من قتل أحدهم واعتقال واحد آخر· من جانب آخر أعلنت الشرطة عن اعتقال عدي أبو فراس أحد عناصر مجموعة الزرقاوي وذلك في مدينة بعقوبة· وقال قائد شرطة بعقوبة إن أبو فراس كان ضالعا في مقتل عدد من رجال الشرطة إذ كان يتحرى عنهم وينقل المعلومات الى المنفذين· واعتقلت شرطة بعقوبة 117 متسللا من الحدود الايرانية في منطقة خانقين' 158 كم شمال شرقي بغداد' يحملون الجنسية الايرانية والافغانية في إطارعمليه مشتركه بين الشرطة العراقية والقوات الأميركية خلال الأيام الخمسة الماضية· كما اعتقلت القوات الأميركية أمس الشيخ محمد ناصر تركي شيخ عشيرة البو فراج في منطقة تقع على بعد 5 كيلومترات غربي الرمادي مع 11 من أفراد عائلته وعشيرته إثر حملة تفتيش قام بها· كذلك ألقت الشرطة العراقية أمس القبض على مسلحين اثنين بعد قيامهما بعملية تفجيرعبوة ناسفة فى أحد شوارع مدينة البصرة وعثرت على كميات كبيرة من الأسلحة والصواريخ والمتفجرات·وقال مدير الاستخبارات الجنائية في الشرطة العراقية في بابل إن قواته اعتقلت قرابة 1500 مسلح ينتمون الى خلايا مسلحة كانت تنشط في بلدات اللطيفية والاسكندرية والحصوة والمحمودية والرشيد شمالي محافظة بابل بينهم عدد من المسلحين العرب والأجانب من حملة الجنسيات المصرية والسورية والايرانية واللبنانية والباكستانية مضيفا أن الكثيرمن هؤلاء المسلحين على صلات وثيقة بالزرقاوي· وطبقا لما أورده طراد فإن بين المعتقلين أمراء وسيافين كانوا يقومون بقطع الرؤوس في عمليات إرهابية شمال محافظة بابل·

اقرأ أيضا

روسيا تعترف بـ "مقدونيا الشمالية" اسماً رسمياً لمقدونيا