الاتحاد

الرياضي

4 ملايين درهم جوائز «أريلة» للقوارب الشراعية

القوارب الشراعية فئة 60 قدماً ترسم لوحة التراث الأصيل السبت المقبل (من المصدر)

القوارب الشراعية فئة 60 قدماً ترسم لوحة التراث الأصيل السبت المقبل (من المصدر)

مصطفى الديب (أبوظبي)

ينظم نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت سباق أريلة للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً السبت المقبل في مياه أبوظبي، ويقام السباق لمسافة 30 ميلاً بحرياً، وينطلق من منطقة الضبعية، أو ميناء خليفة بحسب الأحوال الجوية باتجاه كورنيش أبوظبي إلى منصة التتويج بمقر النادي على كاسر الأمواج.
ويقام السباق تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، وأعلن النادي عن فتح باب التسجيل أمس الأول، ويتوقع مشاركة 2000 بحار في ظل الإقبال الكبير على التسجيل.
ورصد النادي 4 ملايين درهم جوائز مالية للفائزين، في إطار سعي النادي لتحفيز عشاق التراث البحري على المشاركة والتواجد والمنافسة على حصد اللقب.
وعقد مسؤولو النادي مجموعة من الاجتماعات التنسيقية مع الجهات المعنية والشركاء في مقدمتهم مجلس أبوظبي الرياضي وجهاز حماية المنشآت وقناة أبوظبي الرياضية الناقل الرسمي لسباقات النادي.
وكان النادي قد نظم سباق شكراً محمد بن زايد مطلع هذا الأسبوع في إطار مشاركاته في الفعاليات الوطنية والمبادرات الفعالة، وحقق السباق نجاحاً كبيراً وتوج بلقبه «الفاروق» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وشهد منافسة شرسة بين المتسابقين على نيل اللقب حتى الأمتار الأخيرة التي حسم فيها البطل المنافسة.
من جهته، وجه ماجد المهيري المدير التنفيذي للنادي الدعوة للبحارة من مختلف الإمارات للمشاركة في هذا الحدث، مؤكداً أن باب التسجيل سوف يظل مفتوحاً لتقلي طلبات المشاركة حتى مساء بعد غد.
وتوقع المهيري أن يشهد التسجيل إقبالاً كبيراً نظراً لأهمية فئة 60 قدماً لعشاق التراث البحري، مشيراً إلى أن النادي يسعى دائماً للتميز في متلف الأحداث التي تقام تحت مظلته، ومن هذا المنطلق تم عقد مجموعة من الاجتماعات التجهيزية للوقوف على آخر الاستعدادات اللوجستية لإقامة السباق، وتمنى أن يكون التوفيق حليف الجميع في هذا المحفل التراثي الكبير، مؤكداً أن النادي سوف يبذل قصارى جهده لتوفير متطلبات النجاح كافة.
وأشار المهيري إلى أن النجاح الكبير الذي حققه سباق شكراً محمد بن زايد يؤكد مدى عشق أهل التراث لقادتهم والسعي دائماً نحو المشاركة في مثل هذه الفعاليات والمبادرات الفعالة، وشدد على أن جميع المحامل المشاركة سوف تخضع لفحص فني للاطمئنان على سلامتها، فضلاً على التأكد من التزام الجميع بالمعايير والقياسات المطلوبة، مشيراً إلى استخدام تقنية تتبع المحامل في المياه منعاً لحدوث أية مشاكل للبحارة.?

اقرأ أيضا

ثيو هرنانديز: ريال مدريد نادٍ استثنائي ولكن ميلان أيضاً كبير مثله