عربي ودولي

الاتحاد

تحركات لتأمين عودة المنظمات الدولية للمحافظة

الاتحاد

الاتحاد

عدن (الاتحاد)

أكدت السلطات الأمنية في محافظة الضالع، أن هناك جهوداً تبذل من أجل تأمين مقرات مواقع أنشطة عدد من المنظمات الأممية والدولية التي علقت نشاطاتها الإغاثية والإنسانية في المحافظة قبل نحو شهر.
وأضاف مدير أمن الضالع العميد عدلان الحتس أن الأجهزة الأمنية في المحافظة تعمل على تنفيذ خطط طارئة لأجل استتباب الأوضاع وتوفير الحماية الكاملة لمقرات وموظفي المنظمات الدولية والأممية العاملة في الضالع، مشيراً إلى أن السلطات المحلية والأمنية حريصة على استئناف نشاطات المنظمات الأجنبية التي علقت نشاطاتها عقب الاعتداءات طالت بعض المقرات التابعة لتلك المنظمات.
وأكد العميد الحتس أن لا تهاون مع أي عناصر خارجة عن النظام والقانون تسعى إلى إثارة الفوضى وإعاقة أي جهود إنسانية وإغاثية تقدم لأبناء محافظة الضالع، وتخدم جهود تطبيع الحياة التي عمدت الميليشيات الحوثية الانقلابية على قتلها أثناء حربها الغاشمة التي شنتها في 2015.
وعلقت أواخر ديسمبر 2019 أكثر من 12 منظمة أممية ودولية أنشطتها الإنسانية في محافظة الضالع عقب اعتداءات تعرضت لها مقرات تابعة لتلك المنظمات من قبل عناصر مجهولة.
وكان مدير أمن الضالع العميد عدلان الحتس استقبل وفداً من اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمة أوكسفام ومنظمات دولية أخرى ضمن زياراتهم المتواصلة إلى المحافظة للاطلاع على الأوضاع الأمنية تمهيداً لاستئناف نشاط اللجنة وبعض المنظمات الدولية من جديد.
وأكد ممثلو المنظمات الأممية والدولية أثناء زيارتهم إلى الضالع أن استئناف الأنشطة الإنسانية والإغاثية يرتبط باستتباب الأوضاع الأمنية بشكل كامل، موضحين أن الإجراءات الأمنية المعدة والمتخذة ستعجل بعودة عمل المنظمات خلال الفترة القريبة القادمة.

اقرأ أيضا

الفلبين تسجل 11 حالة وفاة و414 إصابة بـ«كورونا»