الاتحاد

الإمارات

إجراء عملية معقدة لسيدة تركية بمستشفى خليفة في أم القيوين

سعيد أحمد (أم القيوين)

أجرى مستشفى الشيخ خليفة العام بأم القيوين، عملية جراحية معقدة، تكللت بالنجاح لسيدة تركية تبلغ من العمر 60 عاماً، كانت تعاني من موت جزئي لأنسجة الفك ناجمة عن الآثار الجانبية لإصابتها بسرطان الغدة النكفية اللعابية في الجهة اليسرى من الوجه.

وتمكن فريق الجراحة برئاسة استشاري جراحة الوجه والفكين الدكتور أحمد الدم بالمستشفى، من إجراء العملية الجراحية، التي استمرت 5 ساعات، تم خلالها استئصال جزء كبير من الفك السفلي، والأنسجة الرخوة من الجهة اليسرى في الوجه والعنق المتضررة، وتعويض عظام الفك بصفيحة من معدن التيتانيوم، كما تم تعويض الأنسجة الرخوة، عن طريق نقل جزء من الأنسجة من منطقة الصدر والكتف إلى المنطقة اليسرى من الوجه والعنق.
وذكر الدكتور احمد الدم استشاري جراحة الوجه والفكين، رئيس قسم الأسنان وجراحة الوجه والفكين بالإنابة، إن التطور الموجود في المستشفى يعكس مدى تفوق الطاقم الطبي في علاج الحالات المرضية الصعبة والحرجة بأحدث ما توصل إليه الطب.
وأضاف إن حالة المريضة تحسنت وتسير حسب الخطة العلاجية الموضوعة لها، وقد خرجت من المستشفى بعد تماثلها للشفاء، لافتاً إلى إن القسم يفخر بنجاح هذه العملية، التي تعكس مدى التطور الذي يشهده القسم، وتمتعه بكادر طبي مؤهل.

اقرأ أيضا

"الأرصاد": رياح نشطة واضطراب الموج في الخليج العربي