الاتحاد

الرياضي

الغيثي: رفضنا مماطلات «العربي» وحصلنا على حقوقنا كاملة

خيمينيز لاعب النصر السابق (أرشيفية)

خيمينيز لاعب النصر السابق (أرشيفية)

وليد فاروق (دبي)

قبل 7 أيام من نهاية المهلة الممنوحة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لنادي العربي القطري، استلم نادي النصر، مساء أمس الأول، شيكاً بقيمة 743.5 ألف يورو يمثل قيمة الدفعات المتأخرة من مستحقات من صفقة انتقال التشيلي لويس خيمينيز، علاوة على رسوم القضية والتي تم تداولها في اللجان القانونية المختلفة بـ«الفيفا» على مدار نحو 8 شهور، وتحديداً في مايو 2017 موعد تقديم الشكوى.
وترجع بداية القضية إلى 12 مايو 2017، حينما تقدم نادي النصر بشكوى إلى مكتب أوضاع اللاعبين بالاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، على خلفية انتقال اللاعب لويس خيمينيز مطالباً النادي العربي بالالتزام ببنود العقد المبرم مع النادي.
وفي يونيو 2017 أقرت لجنة أوضاع اللاعبين بالفيفا بأحقية النصر في الحصول على مبلغ 700 ألف يورو من العربي، إضافة إلى نسبة 5 % خلال 30 يوماً من صدور القرار، وهدد مكتب أوضاع اللاعبين، برفع الأمر إلى لجنة العقوبات بالفيفا، في حال عدم سداد المبلغ للنصر.
وفي يوليو 2017 وقعت لجنة العقوبات بـ «الفيفا»، عقوبات جديدة على النادي القطري، بسبب عدم سداده المستحقات النصر، وتم توقيع غرامة مالية جديدة عليه قيمتها 80 ألف فرنك سويسري، مع تسديد جميع مستحقات نادي النصر المتأخرة، مع منحه مهلة ثانية حتى 3 أغسطس المقبل للقيام بذلك، مع التلويح بتحويل الأمر إلى اللجنة التأديبية بالاتحاد الدولي، حال عدم التزامه بتنفيذ العقوبات.
وفي 20 أكتوبر 2017 هدد الفيفا الفريق القطري بعقوبات تصل إلى خصم النقاط والهبوط إلى الدرجة الثانية في الدوري المحلي، كما هدد الفيفا الاتحاد القطري بالعديد من العقوبات قد تصل إلى الطرد من جميع مسابقات الفيفا في حالة عدم التزامه بتنفيذ العقوبات المستحقة على فريق العربي.
وألزم الفيفا النادي العربي القطري بسداد 30 ألف فرنك سويسري غرامة انتهاكه للمادة رقم 64 من قانون الفيفا، وعدم امتثاله للقرار الصادر عن لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين بتاريخ 12 مايو 2017، والخاص بسداد الدفعات المتأخرة من مستحقات نادي النصر، وأكد الفيفا في قراره أن المُهلة الممنوحة للنادي القطري 90 يوماً فقط ( تنتهي في 20 يناير 2018) وفي حالة عدم التزامه بالسداد خلال هذه الفترة يحق لنادي النصر تقديم طلب كتابي بخصم 6 نقاط من الفريق الأول لنادي العربي بالدوري المحلي، على أن يتم الخصم تلقائياً بمجرد تقديم الطلب إلى لجنة الانضباط في الفيفا.
ومن جانبه أكد محمد الغيثي، المدير التنفيذي لنادي النصر، أن إدارة النادي تسلمت بالفعل أمس الأول شيكاً بقيمة 743.5 ألف يورو واجبة السداد كمستحقات النادي المتأخرة، مشيراً أن إدارة النادي رفضت المماطلات التي حاول النادي العربي فرضها على مجريات القضية، وتمسكت النادي بحقوقه كاملة في ظل امتلاكه كل المستندات التي تؤيد أحقيته في الحصول على هذه المستحقات، وهو ما أقرته اللجان القانونية في الاتحاد الدولي (الفيفا) منذ بداية نظر القضية، ليحسم الموضوع في النهاية بحصول النصر على حقوقه ومستحقاته.
وأشار الغيثي أن شركة كرة القدم ستتواصل مع اللجان المختصة بالاتحاد الدولي للتأكيد على استلام كامل قيمة المستحقات المتأخرة، والتي تتضمن أيضاً رسوم القضية وأتعاب المحاماة، ليسدل الستار على هذه القضية بنجاح.
على جانب آخر علم «الاتحاد» أن لجنة اختيار واستقطاب اللاعبين المحترفين التي شكلها نادي النصر لم تعقد أي أجتماع لها منذ تشكيلها حتى الآن، رغم صدور قرار تشكيلها في 18 ديسمبر الماضي بعد أسبوع واحد فقط من تاريخ فتح باب الانتقالات الشتوية بتاريخ 11 ديسمبر، علماً أن هذه الفترة شهدت رحيل الأرجنتيني ماورو زاراتي وقيد الفرنسي من أصول مغربية عبد العزيز برادا.

اقرأ أيضا