الرياضي

الاتحاد

«قرية السباق» تتزين لوداع اليخوت السبت المقبل

حفلات موسيقية لرواد القرية التراثية (من المصدر)

حفلات موسيقية لرواد القرية التراثية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - تواصل هيئة أبوظبي للسياحة العمل بجدية تامة، بهدف تنظيم برنامج غير مسبوق من الأنشطة البحرية والحفلات الفنية والفعاليات التراثية والترفيهية والعائلية، بقرية سباق فولفو للمحيطات على كورنيش أبوظبي خلال اليومين المقبلين، قبل وداع اسطول السباق الذي حط رحاله على كورنيش العاصمة، كمحطة رئيسية وحيدة في الشرق الأوسط والعالم العربي.
وتشهد القرية فعاليات سباقات الميناء المضيف وانطلاق الجولة الثالثة من قمة تحديات اليخوت الشراعية بالعالم.
وتتنوع فقرات البرنامج من المنافسات البحرية إلى البرامج الترفيهية المتاحة للجمهور مجاناً في “قرية السباق” بمنطقة كاسر الأمواج على كورنيش العاصمة الإماراتية، التي يتوقع ترحيبها بنحو 30.000 زائر لمتابعة سباقات الميناء المضيف، كما تتواصل الأنشطة الترفيهية في القرية من الحادية عشرة صباحاً حتى منتصف الليل، حيث يختتم اليوم بحفل مجاني لفريق الروك البريطاني ذي ستيريتس لمدة 90 دقيقة.
وستتوجه الأنظار بعد غدٍ إلى أسطول يخوت “سباق فولفو للمحيطات”، يتقدمهم “عزّام” ممثل فريق أبوظبي للمحيطات، حيث سينطلق السباق في تمام الساعة الثانية ظهرا، وتستمر الفعاليات حتى الثالثة عصرا، يعقبها حفل توزيع الجوائز.
وفي إطار السعي نحو تفاعل جماهيري كبير ينطلق غدا سباق المحترفين والهواة بقرية فولفو للمحيطات، حيث يُبحر 50 من أبرع ملاحي العالم بيخوتهم من طراز فولفو 70 أحادية الهيكل في كورنيش أبوظبي، ويسمح للجمهور بمتابعة المنافسات عن قرب سواء من “قرية السباق” أو من فوق يخوتهم الخاصة.
أما اللحظة الحاسمة التي ينتظرها عشاق هذا الحدث، فستكون يوم السبت المقبل، عندما تودع أبوظبي أسطول “فولفو للمحيطات” الذي سيبدأ رحلة المرحلة الثالثة من السباق متجها إلى ميناء سانيا الصيني، في رحلة بحرية تقدر مسافتها ب 4.600 ميل بحري.
من جانبه قال فيصل الشيخ، مدير الفعاليات في هيئة أبوظبي للسياحة: “نجني حاليا ثمار ثلاثة أعوام من التخطيط والاستعدادات والتنظيم، وذلك عندما يصل برنامج استضافتنا لـ”سباق فولفو للمحيطات” إلى ذروته في الأيام القليلة المقبلة. لقد تعهدنا منذ خطواتنا الأولى بجعل مرحلة التوقف في أبوظبي علامة فارقة في مسيرة السباق، وتؤكد المرحلة الحالية نجاحنا في الوفاء بهذا الالتزام، حيث تستقطب “قرية السباق” هواة الرياضات البحرية والشراعية والعائلات الراغبة في اختبار مفهوم جديد للترفيه”.
وينتظر زوار الحدث، مزيدا من الفعاليات المثيرة، حيث سيُضيء فريق الاستعراضات الجوية الإماراتي “الفرسان” سماء العاصمة الإماراتية بتشكيلات ومناورات جوية رائعة الجمعة. وسيرسم أعضاء الفريق، بطائراتهم السبع ذات الألوان السوداء والذهبية، لوحات تعكس مهاراتهم ودقتهم في المناورة بطائراتهم، وسبق للفريق أن أبهر جماهير كورنيش أبوظبي بالاستعراضات التي اقيمت الاسبوع الماضيين، واستعرض عدداً من المهارات غير العادية، التي نالت إعجاب الحضور وقد حرص الطيارون السبعة على تلوين سماء العاصمة، بألوان الطيف، فضلا عن رسم علم الإمارات، ورسم العديد من الأشكال في قلب السماء.
ولهواة الفنون والحرف اليدوية، أضافت “هيئة أبوظبي للسياحة” قائمة من الأنشطة الشيقة المخصصة للأطفال مثل بناء قلاع من الرمال، وصناعة القلادات، إلى جانب مشروع بيئي يقوم أثناءه فنانون بصناعة هياكل تذكارية لمرحلة التوقف في أبوظبي باستخدام مخلفات الشاطئ التي يساهم الأطفال والجمهور بجمعها. كما يستطيع الزوار التعرف إلى طريقة بناء المحامل الشراعية التقليدية خلال معرض مفتوح يجري خلاله تشييد ثلاثة محامل، والتي تكتمل في نهاية الأسبوع الجاري.

اقرأ أيضا

خفض الرواتب يرفع أسهم اليوفي