الاتحاد

عربي ودولي

الحوثيون يدفعون بحرسهم الشخصي إلى جبهات القتال

صنعاء (وكالات)

أمرت قيادات ميليشيات الحوثي، المدعومة من إيران، مشرفيها بالدفع بالحرس الشخصي والمرافقة وحراس المنشآت إلى جبهات القتال، في محاولات يائسة لتعويض خسائرها البشرية في مواجهاتها مع قوات الشرعية اليمنية المدعومة من التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.
وقالت مصادر محلية «إن قيادات الحوثي أصدرت تعميما إلى جميع مشرفيها بإرسال العناصر الأمنية المرافقة لهم وبعض من حراسة المنشآت إلى جبهات القتال، خاصة إلى جبهة الساحل الغربي حيث تواجه المليشيات صعوبة في توفير تعزيزات في ظل ما تشهده من انهيار في خطوط دفاعاتها، بعد تكثيف الهجوم عليها».
وأضافت المصادر أن التعميم يقضي بأن يكتفي كل مشرف بعنصرين أو 3 عناصر فقط كمرافقين أمنيين، مشيرة إلى أن الميليشيات تستخدم المواد الغذائية كطريقة لإجبار العائلات الفقيرة على تسليم أبنائها للتجنيد الإجباري.
ويأتي هذا التطور عقب طلب القيادة الميدانية للمتمردين في تعز تعزيزات للجبهة الغربية، التي لم تصلها إلا أعداد قليلة جدا، وهو ما أثار حالة قلق وذعر لديها.

اقرأ أيضا

بريطانيا: الاستيطان يخالف القانون الدولي ويجب وقفه