الاتحاد

الإمارات

«صحة دبي» تبرم ثلاث اتفاقيات جديدة مع القطاع الصحي الخاص

دبي (الاتحاد)

أبرمت هيئة الصحة بدبي أمس، ثلاث اتفاقيات جديدة، شملت المستشفى الدولي الحديث، ومستشفى برايم، ومركز بروفيتا الطبي العالمي، وذلك ضمن نطاق الشراكات الذي تتوسع فيه «الهيئة» يوماً بعد الآخر مع مؤسسات ومنشآت القطاع الصحي الخاص؛ بهدف توفير أفضل سبل الرعاية الصحية لجمهور المتعاملين، وتقديم سلة متنوعة من الباقات والخدمات الطبية عالية الجودة في المستشفيات الحكومية والخاصة.
وقع عن «الهيئة»، معالي حميد محمد القطامي رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي، وعن المستشفى الدولي الحديث الدكتور كيشان باكال المدير التنفيذي للمستشفى، وعن «برايم» الدكتور جميل أحمد المدير العام لمجموعة برايم، كما وقع عن مركز بروفيتا العالمي الطبي.
وأكد معالي القطامي عقب التوقيع، أن توفير أفضل سبل الرعاية الصحية لجمهور المتعاملين وأفراد المجتمع بوجه عام، يعد مسؤولية مشتركة، بين القطاعين الحكومي والخاص، وأنه من هذا المفهوم، تسعى هيئة الصحة بدبي، إلى مد جسور التعاون مع المؤسسات الصحية الخاصة، وتحقيق القدر الأكبر من تكامل الأدوار بين الطرفين، من أجل خدمة المرض، والتخفيف عنهم وعن ذويهم فيما يتعلق بالحصول على الخدمات الطبية عالية الجودة ووفق إجراءات ميسرة.
وذكر أن «الهيئة» تركز على توفير خدمات صحية طويلة الأمد لجميع المرضى الذي يحتاجون هذا النوع من الخدمات، المتصلة بأجهزة التنفس الصناعي، وغيرها من الغرف الطبية المتخصصة والدقيقة. وقال معاليه، إن هيئة الصحة بدبي، تقدر مكانة القطاع الصحي الخاص ودوره في الارتقاء بمستوى الخدمات الطبية، وأنها تعمل على استثمار جميع الإمكانات التي تتميز بها مستشفيات الهيئة والمستشفيات الخاصة لصالح المرضى وخدمة أفراد المجتمع.
من جانبهم، أعرب مديرو المستشفيات عقب توقيعهم مذكرات التفاهم عن اعتزازهم بتوثيق شراكتهم مع الهيئة، ودعمهم المطلق لكل جهودها وأهدافها الرامية إلى الوصول لمجتمع أكثر صحة وسعادة.
وذكر المديرون أن ثقة «الهيئة» في منشآت القطاع الصحي الخاص، ومنح هذا القطاع فرصة لأداء دوره بفاعلية، يمثل حافزاً مهماً للقطاع الخاص، ودافعاً لتحقيق المزيد من تطوير الخدمات والتخصصات الطبية المختلفة.

اقرأ أيضا

نيويورك أبوظبي تطلق برنامج منحة «الشيخ محمد بن زايد» لعام 2019