الاتحاد

الاقتصادي

«غرفة أبوظبي» تشارك في القمة بباقة خدمات إلكترونية

جناح الغرفة في المعهد(من المصدر)

جناح الغرفة في المعهد(من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

شاركت غرفة تجارة وصناعة أبوظبي في فعاليات قمة طاقة المستقبل التي بدأت فعالياتها في أبوظبي أمس الإثنين، ويقدم جناح الغرفة في المعرض خدمات البيانات والمعلومات الاقتصادية وباقة من الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الغرفة للشركات والمؤسسات والمطبوعات المتخصصة حول كيفية تأسيس الشركات والإجراءات والشروط الواجب اتباعها للحصول على التراخيص وكذلك معلومات حول الشركات المسجلة في إمارة أبوظبي مصنفة حسب الأنشطة وحسب حجم هذه الشركات، بالإضافة إلى معلومات وكتيبات ترويجية عن مناخ وفرص الاستثمار في الإمارة وخاصة في المجالات والقطاعات التي تركز عليها رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030.
وقال عبدالله غرير القبيسي نائب مدير عام غرفة أبوظبي «تأتي مشاركتنا في هذا الحدث الهام في إطار الجهود التي تبذلها الغرفة لدعم جهود الترويج لإمارة أبوظبي كمركز استثماري في المنطقة، خاصة في هذا الحدث الدولي الهام الذي يعتبر من أهم المعارض والملتقيات المتخصصة في مجال الطاقة، وكذلك التوعية والترويج التجاري لقطاع طاقة المستقبل الذي يحظى باهتمام كبير من قبل حكومة أبوظبي متمثلاً في المشاريع الرائدة التي تبنتها ونفذتها وفي مقدمتها مدينة «مصدر».
وأضاف القبيسي «إن مشاركة الغرفة في فعاليات هذا الحدث تعكس مدى الأهمية التي توليها إدارة الغرفة لقطاع الطاقة المتجددة وحرصها على تفعيل جهود الشركات والمؤسسات الخاصة المحلية لدعم الجهود الرسمية الرامية للارتقاء بهذا القطاع إلى أفضل المستويات».
وأكد القبيسي أن المعارض التي تقام ضمن فعاليات قمة طاقة المستقبل وهي: معرض طاقة المستقبل 2018 والدورة السادسة للقمة العالمية للمياه والدورة الخامسة لمعرض ومؤتمر « ايكو ويست» تعتبر فرصة مميزة ومناسبة مهمة للشركات والمؤسسات الوطنية للاطلاع على الحلول الشاملة في مجال الطاقة والبيئة والمياه وتدوير النفايات والمعدات والتكنولوجيا لتعزيز شراكتها مع الشركات العالمية في هذه المجالات.
وذكر القبيسي أن ملتقى «تبادل الابتكارات بمجال المناخ – كليكس»، الذي يقام تحت رعاية وزارة التغير المناخي والبيئة، سيوفر منصةً تتيح لأصحاب المشاريع الناشئة والمبتكرين الفرصة لبناء شراكات فاعلة والحصول على التمويل من كبار المستثمرين العالميين.

اقرأ أيضا

"البنك الأفريقي للتنمية" يحذر من مخاطر النمو المتزايدة