الاتحاد

الإمارات

مبادرة لـ «تحدي القراءة العربي» في نادي الضباط بدبي

خلال تدشين مبادرة تحدي القراءة (من المصدر)

خلال تدشين مبادرة تحدي القراءة (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

تنفيذاً لمبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي«رعاه الله،» تحدي القراءة العربي، أكبر مشروع عربي لتشجيع قراءة أكثر من 50 مليون كتاب كل عام، دشن العقيد خالد شهيل نائب مدير الإدارة العامة لخدمة المجتمع في شرطة دبي، مبادرة للقراءة في نادي الضباط بمنطقة القرهود، بحضور المقدم خلفان الجلاف مدير نادي الضباط، والنقيب عبد الله السعدي رئيس قسم الأنشطة الرياضية والثقافية والاجتماعية في النادي وعدد من الضباط والموظفين.
وأكد العقيد شهيل أن تنظيم مبادرة «تحدي القراءة العربي» يأتي بالتعاون مع مبادرة «ثقافة بلا حدود» التي تم إطلاقها برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث تشارك المبادرة في الفعالية من خلال الحافلة المتنقلة التي تحتوي على مجموعة متنوعة من الكتب الهادفة.
واطلع العقيد شهيل على محتويات الحافلة المتنقلة من كتب قيمة، ثم استمع إلى آراء الطلبة في مشاركتهم بمبادرة تحدي القراءة العربي والفائدة التي يحصلون عليها من خلال هذا التحدي الثقافي والعملي الهام. وأكد العقيد شهيل أن مبادرة تحدي القراءة العربي، تعتبر إحدى الفعاليات الهامة التي تنفذها شرطة دبي ضمن «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية» في مجال تحدي القراءة، مشيراً إلى أن هذه الفعالية ستكون واحدة من الفعاليات التي ستنفذها شرطة دبي خلال العام الجاري في مجال التشجيع على القراءة والمطالعة. وأكد أن الهدف من مبادرة تحدي القراءة العربي هو رفع مستوى الثقافة وزيادة نسبة الوعي والخبرة نتيجة التغذية العقلية والفكرية المستمدة من الكتب العلمية ذات الفائدة الكبيرة، والتي تترك آثاراً إيجابية على القارئ، وتنعكس على سلوكه ودوره المجتمعي البناء.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجّه بتعيين 389 إماراتياً في الإمارة