الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

النفط يهبط دون مستوى 79 دولاراً

النفط يهبط دون مستوى 79 دولاراً
28 أكتوبر 2009 21:35
هبط النفط تحت مستوى 79 دولاراً للبرميل أمس تحت ضغط ضعف الأسهم وقوة الدولار ومع مكافحة الأسعار لتخطي حاجز 80 دولاراً الذي له أثر نفسي كبير. وتراجع الخام الأميركي الخفيف تسليم ديسمبر 67 سنتاً إلى 78.88 دولار للبرميل خلال التعاملات المبكرة أمس بعد أن أنهى تعاملات الثلاثاء مرتفعاً 87 سنتا في أول مكاسب له في أربعة أيام. وانخفض مزيج خام برنت في لندن 68 سنتاً إلى 77.24 دولار للبرميل. وتراجع متوسط أسعار سلة خامات أوبك القياسية إلى 76.43 دولار للبرميل أمس الأول من 76.70 دولار يوم الاثنين. وارتفعت أسعار النفط من أقل من 70 دولاراً للبرميل في 7 أكتوبر إلى أعلى مستوى في عام عند 82 دولاراً الأربعاء قبل الماضي، وهو ما تزامن مع ارتفاع مؤشرات المخزونات العالمية وهبوط الدولار، ولكن النفط فشل منذ ذلك الحين في البقاء فوق مستوى 80 دولاراً. وقال سايمون واردل محلل النفط لدى جلوبال انسايت “الارتباط بالدولار والأسهم مستمر منذ فترة الآن ولا يزال مستمراً. إنهم يتحركون بخطوات متقاربة”. وكان الخام الأميركي ارتفع أكثر من واحد بالمئة مساء أمس الأول بعد أن أظهرت بيانات معهد البترول الأميركي انخفاض مخزونات الخام الأميركية بواقع 3.5 مليون برميل الأسبوع الماضي مقارنة مع توقعات في استطلاع أجرته رويترز بزيادة المخزون بواقع 1.8 مليون برميل. ولكن البيانات أظهرت أيضا تراجعا أقل من المتوقع لإمدادات البنزين والمقطرات الأميركية. من ناحية أخرى، قال الرئيس الإكوادوري رفاييل كوريا إنه يدعم “من حيث المبدأ” تسعير النفط باليورو أو بسلة عملات بدلا من الدولار. وأضاف أن سعر النفط الحالي “كاف” وإن كانت الإكوادور ترى أنه “كلما ارتفع السعر كان أفضل”. وقال كوريا “نعتقد أن من المرجح جداً أن يبقى سعر النفط عند المستويات التي نراها حاليا”. وسئل إن كان راضياً عن سعر النفط الحالي، فأجاب “بالنسبة لنا سيكون كافياً لكن بالتأكيد كوننا مصدرين للنفط والغاز، فإنه كلما ارتفع السعر كان أفضل”. وقال كوريا “بالتأكيد هذا مكلف بالنسبة للتعافي الاقتصادي العالمي، لكن بالنسبة للدول المصدرة للنفط، فإن الفائدة أعظم من التكلفة”. وأضاف أن من الأفضل العثور على عملة “أمتن” من الدولار لتسعير تداولات النفط، مشيراً إلى ضعف العملة الأميركية مقابل اليورو في الآونة الأخيرة. إلى ذلك، تعتزم إيران زيادة صادراتها من الغاز إلى أرمينيا بنحو خمسة أمثال المعدل الحالي قريباً، بحسب لي الله ديني المسؤول بشركة تصدير الغاز الإيرانية. ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن ديني قوله “تهدف الخطة إلى زيادة صادرات الغاز التي تبلغ حاليا مليوني متر مكعب يومياً إلى 10 ملايين”. وتقبع إيران خامس أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم فوق ثاني أكبر احتياطيات من الغاز في العالم، ولكنها فشلت في تطويرها بسرعة كافية تضعها بين المصدرين الرئيسيين لأسباب من بينها العقوبات الأميركية التي تعوق حصولها على التكنولوجيا اللازمة.
المصدر: عواصم
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©