الاتحاد

عربي ودولي

«الشرعية» تواصل التحرير في الضالع وصعدة

آليات عسكرية للجيش اليمني في إحدى جبهات القتال (من المصدر)

آليات عسكرية للجيش اليمني في إحدى جبهات القتال (من المصدر)

عقيل الحلالي (صنعاء)

حررت قوات الشرعية اليمنية مسنودةً بالتحالف العربي مواقع جديدة من ميليشيات الحوثي الإرهابية الموالية لإيران على أطراف مديرية «قعطبة» بمحافظة الضالع، فيما واصلت تقدمها في عدد من جبهات محافظة صعدة، وقتل 5 مدنيين بينهم نساء وأطفال جراء القصف الحوثي العشوائي الذي استهدف المنازل في منطقة «بيرفيس» بمديرية «حجر».
وذكرت مصادر ميدانية في الضالع لـ«الاتحاد» أن المقاومة الشعبية وقوات الحزام الأمني واصلت، أمس، تقدمها في المعارك ضد ميليشيات الحوثي في شمال وغرب مديرية «قعطبة»، وأشارت المصادر إلى أن القوات حررت مناطق ومواقع عديدة شمال «قعطبة» منها قرى «الدوير» و«دبيان» و«تبة الدار»، وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع الميليشيات الحوثية، مؤكدة مقتل وإصابة العشرات من عناصر الميليشيات خلال المواجهات التي تخللها تحليق لمقاتلات التحالف العربي التي تساند تقدم قوات المقاومة في الضالع.
وأسرت القوات المهاجمة عدداً من عناصر الميليشيات خلال المعارك شمال «قعطبة»، فيما تمكنت وحدات عسكرية أخرى من قوات «العمالقة» والحزام الأمني من تطهير كامل أجزاء منطقة «المعزوب» والتقدم إلى تخوم منطقة «الفاخر» الواقعة غربي «قعطبة» على الحدود مع محافظة إب.
وقال متحدث باسم القوات المشتركة، أمس، إن قوات الشرعية حققت انتصارات كبيرة خلال الساعات الثماني والأربعين الماضية أهمها تأمين منطقة «تورصة» التابعة لمديرية «الأزارق»، جنوب غرب الضالع، والتوغل في منطقة «باهر» التابعة لمحافظة تعز. وأكد المتحدث أن قوات المقاومة «ستحقق المزيد من الانتصارات خلال الساعات القادمة».
إلى ذلك، أفاد مصدر محلي في محافظة الضالع أن أكثر من 5 مدنيين بينهم نساء وأطفال سقطوا ضحايا القصف العشوائي الذي استهدف المنازل في منطقة «بيرفيس» بمديرية «حجر»، موضحاً أن الحوثيين يطلقون الصواريخ والقذائف بصورة عشوائية على القرى الواقعة على خطوط التماس بالضالع. وبحسب مصادر ميدانية القصف الحوثي على القرى جاء عقب فشلها في اقتحام المنطقة جراء المقاومة التي يواجهونها منذ شهرين، مشيراً إلى أن الحوثيين يقومون بالانتقام من المدنيين لتعويض خسائرهم.
وفي شمال البلاد، تواصلت أمس، ولليوم الثاني على التوالي، المواجهات بين الجيش وميليشيات الحوثي في صحراء «الأجاشر» بمديرية «كتاف والبقع» شمال شرق صعدة حيث شنت مقاتلات التحالف 13 غارة على مواقع وتحركات للميليشيات في «الأجاشر» وفي جبال «العاديات» المطلة على مركز «كتاف»، كبرى مديريات المحافظة.
ونفذ الجيش اليمني بإسناد من التحالف العربي أمس، عملية عسكرية نوعية ضد الميليشيات في مديرية «رازح»، حسبما أفادت وكالة الأنباء الحكومية «سبأ»، ونقلت الوكالة عن قائد اللواء السادس، العميد صالح المجيدي، قوله إن كتيبة التدخل السريع شنت عملية نوعية وخاطفة، وداهمت تحصينات لميليشيات الحوثي في مديرية رازح، مشيراً إلى أن العملية العسكرية أسفرت عن قتل وجرح العشرات من عناصر الميليشيات التي تكبدت أيضاً خسائر في العتاد العسكري.

اقرأ أيضا

القوات الإيرانية تحتجز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز