الاتحاد

عربي ودولي

توكاييف: علاقاتنا مع الإمارات استراتيجية

قاسم توكاييف الرئيس الجديد لكازاخستان (من المصدر)

قاسم توكاييف الرئيس الجديد لكازاخستان (من المصدر)

نور سلطان - كازاخستان (الاتحاد)

وصف رئيس كازاخستان الجديد، قاسم جومارت توكاييف، العلاقات الثنائية بين بلاده ودولة الإمارات العربية المتحدة بأنها علاقات تاريخية ممتدة منذ أكثر من 27 عاماً.. وفاز توكاييف بـ 70.8 بالمئة من الأصوات في الانتخابات الرئاسية المبكرة، التي جرت أمس الأول.
وقال في مؤتمر صحفي، في العاصمة الكازاخية نور سلطان، إنه سوف يواصل تطوير العلاقات الثنائية مع الإمارات في شتى المجالات، وخاصةً في مجالات الطاقة والتبادل التجاري والاستثمارات الأجنبية المباشرة، وأضاف: «تعد الإمارات مستثمراً رئيسياً في كازاخستان من بين دول الشرق الأوسط، ونحن حريصون على تعزيز العلاقات معها في المرحلة المقبلة، وأكد أن علاقات البلدين الصديقين تعتبر استراتيجية، حيث بنيت على قيم ورؤى مشتركة تمكن الطرفين للمساهمة في السلام والأمن والاستقرار في المنطقتين والعالم».
وأكد توكاييف أيضاً اهتمامه بالعلاقات مع العالم العربي، وضرورة حل القضية الفلسطينية على أساس عادل وشامل يضمن للشعب الفلسطيني إقامة دولته الفلسطينية على حدود 67 وعاصمتها القدس الشريف.
وأعلن الرئيس الجديد أن بلاده لن تسمح بالإخلال بالأمن والاستقرار، وسوف تتخذ الإجراءات الرادعة بحق أولئك الذين حاولوا بث الفوضى في الماآتا، والاعتداء على رجال الأمن والشرطة أمس الأول، وقال إنه سوف يدعو للحوار مع الشباب للتوصل إلى حلول عاجلة للأزمات الاقتصادية والاجتماعية التي تعاني منها البلاد.
وقال: إن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، كان أول المهنئين له بانتخابه رئيساً جديداً للبلاد التي تشهد للمرة الأولى انتخابات تعددية، منذ استقلالها عن الاتحاد السوفييتي السابق.
ورفض تسميته بالرئيس المؤقت قائلاً: «أرفض هذا الوصف، فأنا رئيس منتخب لكازاخستان وتوليت مسؤولياتي كاملةً، كما أنني لست رئيساً ترانزيت في مطار أو محطة قطارات، بل انتخبت من الشعب الكازاخي رئيساً للبلاد لمدة خمس سنوات، سوف أعمل خلالها على مواجهة التحديات الكبيرة التي تواجها البلاد، والقضاء على الفساد والانفتاح على العالم الخارجي، وجلب المزيد من الاستثمارات الأجنبية».
وقال: إن المرحلة المقبلة سوف تشهد تغييراً كبيراً للوصول إلى حلول ناجحة، ومعالجة قضايا تدني الرواتب وتحسين مستوى المعيشة والإسكان وجودة المياه وحماية البيئة وخلق فرص عمل للشباب.
ووصف العلاقات مع كل من روسيا والصين بأنها مهمة للغاية، لمواصلة النمو وبناء كازاخستان الحديثة، مشيراً إلى وجود مشروعات قادمة مع الصين بحوالي 55 مليار دولار، وقال إنه سوف يواصل العمل بكافة الاتفاقيات والالتزامات تجاه دول العالم في إطار السعي لخلق وسائل جديدة لتطوير آليات التعاون وتحديث البنى التحتية في كازاخستان في شتى المجالات.
وكانت لجنة الانتخابات المركزية لجمهورية كازاخستان قد أعلنت عن النتائج الأولية للتصويت في الانتخــابـات الرئاسية في كازاخستان، في العاصمة نور سلطان، عن فوز توكاييف في الانتخـابـات الرئــاسية، التي جرت في كـامل الحرية والنزاهة، بمشـاركة 77.4 % من الناخبين.

اقرأ أيضا

واشنطن لن تبيع أنقرة طائرات "أف 35" وتمنعها من المشاركة في تطويرها