الاتحاد

الاقتصادي

«الاتحاد للطيران» تسير رحلات إلى مدينتين يابانيتين مطلع 2010

تطلق الاتحاد للطيران رحلاتها إلى اليابان لأول مرة في الربع الأول العام المقبل، إذ تسير خدمتين إلى كل من ناغويا وطوكيو.
ومن المقرر تسيير أربع رحلات أسبوعياً إلى ناغويا عن طريق رحلات بكّين بدءاً من يوم الاثنين الأول فبراير، لتصبح خمس رحلات أسبوعياً ابتداءً من 27 مارس، بعد الحصول على الموافقات اللازمة.
وقالت الشركة في بيان صحفي أمس إنها ستباشر بتسيير خمس رحلات أسبوعياً مباشرة إلى مطار طوكيو ناريتا بدءاً من يوم السبت 27 مارس، بعد الحصول على الموافقات اللازمة.
ومع إضافة طوكيو وناغويا إلى شبكة الاتحاد للطيران، يصبح عدد وجهات الشركة في الشرق الأقصى ثمانية، وتضم حالياً بكّين وجاكرتا ومانيلا وسنغافورة وبانكوك وكوالا لامبور.
وقال جيمس هوجن، الرئيس التنفيذي للشركة “يعتبر إطلاق هاتين الوجهتين أمراً في غاية الأهمية بالنسبة للاتحاد للطيران، ومن النادر أن تحصل شركة طيران على فرصة تسيير رحلاتها إلى وجهتين مختلفتين للدولة ذاتها في الوقت نفسه”.
وأضاف “تواصل العلاقات الاقتصادية والثقافية بين دولة الإمارات واليابان نموها السريع، وسيكون لنا دور في تطوير هذه العلاقات”.
ويبلغ إجمالي حجم التجارة بين الدولتين أكثر من 40 مليار دولار سنوياً، وتعتبر اليابان ثاني أكبر مستثمر أجنبي في دولة الإمارات، بما يزيد على 4 مليارات دولار.
ومن مجالات الاستثمار المتعددة، قطاع صناعة السيارات والقطاع الفندقي.
فهناك حوالي 330 شركة يابانية تعمل من داخل دولة الإمارات. وتشير الإحصاءات الحالية إلى وجود أكثر من 3500 ياباني يعيشون في دولة الإمارات و8800 يتوزعون على امتداد منطقة الشرق الأوسط.
ومن الجدير بالذكر أن مطار ناريتا يستقبل معظم حركة النقل الدولي للمسافرين من وإلى اليابان ويخدم مدينة طوكيو، عاصمة البلاد.
وتم توسيع المدرج الثاني ليضمّ في مطار ناريتا للطائرات بطول 2500 متر، وبنية تحتية إضافية لتوفير مزيد من فتحات الهبوط وإمكانيات المناولة.
وتُعتبر مدينة ناغويا ثالث أكبر مدينة في اليابان ورابع المدن الحضرية من حيث كثافة السكان.
وتقع المدينة على ساحل المحيط الهادئ في مقاطعة تشوبو، وهي إضافة إلى ذلك تضم حلبة سوزوكا التي تستضيف سباق الجائزة الكبرى الياباني للفورمولا1. وناغويا أيضاً موطن العلامة التجارية لسيارات تويوتا المعروفة عالمياً حيث تضمّ المقر الرئيسي لها إلى جانب عدد من المصانع الكبيرة.
وستقوم الاتحاد للطيران بتشغيل طائرة إيرباص A330 المقسّمة إلى ثلاث درجات إلى طوكيو، وطائرة إيرباص A330 المقسّمة إلى درجتين إلى ناغويا.
وستكون الفترة الزمنية الفاصلة بين رحلات الربط مريحة بين رحلات اليابان وشبكة الاتحاد للطيران الأوروبية والشرق أوسطية المنطلقة عبر مطار أبوظبي وملائمة لمسافري رجال الأعمال والسائحين.
يشار إلى أن “الاتحاد للطيران” قد أعلنت في شهر سبتمبر الماضي عن انضمام ماساتسوغو نيشييوري وجوان توريس لرئاسة مكاتبها في اليابان.

اقرأ أيضا

السيارات الكهربائية على طريق خفض التكلفة