الاتحاد

الرياضي

هنري يقود المدفعجية للفوز على ليدز في الكأس

هنري لاعب أرسنال يحاول تخطي أوديا مدافع ليدز (أ ف ب)

هنري لاعب أرسنال يحاول تخطي أوديا مدافع ليدز (أ ف ب)

لندن (د ب أ) - احتفل المهاجم الفرنسي المخضرم تييري هنري بعودته إلى صفوف أرسنال وأنقذ الفريق من كمين ضيفه ليدز يونايتد بتسجيل هدف الفوز الثمين 1-صفر على ليدز أمس الأول في الدور الثالث لبطولة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.
وعاد هنري مؤخراً إلى صفوف أرسنال على سبيل الإعارة لمدة شهرين من فريق نيويورك ريد بولز الأميركي. وسجل هنري الهدف الوحيد للمباراة في الدقيقة 78 من اللقاء بعدما انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي لينقذ بذلك الفريق من إعادة اللقاء على ملعب ليدز يونايتد.
وكان هذا الهدف أفضل هدية يقدمها هنري إلى جماهير أرسنال التي طالما ساندته وهتفت له على مدار سبعة أعوام قضاها في صفوف المدفعجية بداية من 1999 وحتى 2006 قبل الانتقال إلى برشلونة الأسباني.
وفي أول رد فعل من الفرنسي أرسين فينجر المدير الفني للفريق على الهدف أكد من خلال تصريحات مطولة لموقع النادي الإنجليزي قائلاً: “هدف هنري كان مثل الحلم، والهدف عبارة عن قصة في كرة القدم تود أن تحكيها للأطفال الصغار، لقد فاجئني فبعد 10 دقائق من نزوله عرف كيف يتحرك ويخلق مشاكل عديدة لدفاع ليدز”.
وأوضح موقع “كوورة” أن تييري هنري قد عاد إلى “المدفعجية” في إعارة قصيرة لن تزيد عن شهرين قادماً من فريق نيويورك رد بولز الأميركي مستغلاً إنتهاء الدوري في الولايات المتحدة. وتابع فينجر: “هنري كان أسطورة المدفعجية وقد عاد من جديد ليضيف بعض السطور المضيئة لقصته، وقبل أن يعود كان يعلم أنه سيدخل في مقارنة عما كان عليه من قبل وقد نجح وهكذا يكون الأبطال”.
وحول اللحظات الأخيرة قبل بداية اللقاء، قال فينجر: “هنري كان سعيداً للغاية داخل غرفة الملابس رغم أنه لم يكن أساسياً،وفي الحقيقة هنري جاء لتدريبات الفريق في أتم الجاهزية لخوض اللقاءات ولو لم يكن جاهزاً ما كنت دفعت به في اللقاء”.
وحول رحيل هنري وعودته قال المدير الفني للمدفعجية: “أفضل شئ في سوق الإنتقالات هو أن تستعيد أفضل لاعبيك من جديد.. لقد تركت هنري يرحل في البداية لأنه كان يريد أن يرحل.. برشلونة كان في رأسه دائماً”.
وحول إمكانية إشراك تييري بجوار فان بيرسي، قال فينجر: “لم أقرر بعد الدفع به بجوار بيرسي الذي سيعود أمام سوانزي، لكن كل شئ وارد فكل منهما يمكن أن يلعب مع الأخر، ومن الممكن أن يلعب هنري أمام أو خلف بيرسي”.
وسيواجه أرسنال في الدور القادم فريق أستون فيلا، وفق قرعة الدور الرابع من المسابقة التي جرت مؤخراً، وتقام مباريات الدور الرابع في 28 و29 الشهر الحالي. وكانت القرعة قد أوقعت مان يونايتد في مواجهة غريمه الأزلي ليفربول وستكون مواجهة الدور الرابع التي ستقام على ملعب “انفيلد” الخاص بليفربول مناسبة للأخير لتحقيق ثأره من فريق “الشياطين الحمر” الذي كان أطاح به من الدور الثالث الموسم الماضي بالفوز عليه 1-صفر بهدف سجله الويلزي راين جيجز منذ الدقيقة الأولى من ركلة جزاء، علماً أن الفريقين تواجها في هذه المسابقة خلال 16 مناسبة وفاز يونايتد بتسع مقابل أربعة تعادلات وثلاث هزائم، وأبرز انتصاراته كانت في نهائي موسم 1976-1977 (2-1) ونهائي 1995-1996 (1-صفر).

اقرأ أيضا

روبي فاولر: كلوب رفض ريال مدريد ومانشستر يونايتد