الاتحاد

الإمارات

ولي عهد رأس الخيمة وهزاع بن زايد والشيوخ ومبعوث الرئيس الأفغاني يقدمون التعازي في «شهداء الإنسانية»

 محمد بن سعود يقدم واجب العزاء لأسرة الشهيد الطنيجي (الصور من وام)

محمد بن سعود يقدم واجب العزاء لأسرة الشهيد الطنيجي (الصور من وام)

أبوظبي ، العين ، الشارقة ، رأس الخيمة (وام)

قدم سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة، أمس، واجب العزاء في شهيد الوطن والإنسانية أحمد عبد الرحمن الطنيجي، الذي استشهد مع عدد من إخوانه شهداء الإنسانية جراء التفجير الإرهابي الغادر الذي استهدف مقر والي قندهار في أفغانستان. وأعرب سموه، خلال زيارته مجلس عزاء الشهيد في منطقة الرمس برأس الخيمة، عن خالص تعازيه وصادق مواساته لأسرة وذوي الشهيد، سائلاً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم ذويه جميل الصبر والسلوان.

وقدم سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، واجب العزاء في شهيدي الإنسانية محمد زينل البستكي وعبد الحميد سلطان الحمادي اللذين ارتقيا إلى البارئ عز وجل مع عدد من إخوانهما شهداء واجب الإنسانية جراء التفجير الإرهابي الغادر في جمهورية أفغانستان الإسلامية.

فقد قام سموه بزيارة مجلسي عزاء الشهيدين في مدينة أبوظبي، وأعرب لأهل وذوي الشهيدين عن صادق عزائه ومواساته، مبتهلاً إلى البارئ عز وجل أن يتغمد الفقيدين بواسع رحمته، وأن يسكنهما فسيح جناته.

كما قدم سمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، أمس، واجب العزاء في شهيد الوطن والإنسانية أحمد راشد المزروعي.

وأعرب سموه خلال تقديمه العزاء في منطقة وادي الحلو في الشارقة، عن خالص تعازيه وصادق مواساته إلى أسرة الشهيد وذويه، سائلاً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن ينزله منازل الصديقين والشهداء والأبرار، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهمهم الصبر والسلوان. وقدم العزاء إلى جانب سموه عدد من ضباط وزارة الداخلية والمسؤولين وجموع المواطنين.

وعبر الجميع عن صادق عزائهم ومواساتهم لأهل وذوي وأقارب الشهيد، داعين الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

كما قدم سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني، وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان واجب العزاء لوالد وأسرة الشهيد عبد الله محمد عيسى الكعبي، الذي استشهد مع عدد من إخوانه شهداء الإنسانية جراء التفجير الإرهابي الغادر في أفغانستان.

وأعرب سموهما - خلال الزيارة التي قاما بها، أمس، إلى مجلس العزاء في منطقة هيلي خليف بمدينة العين - عن صادق عزائهما ومواساتهما لوالد الشهيد وإخوانه وذويه، داعياً الله العلي القدير أن يتغمد شهيد الوطن بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

كما قدم سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، واجب العزاء لوالد وأسرة الشهيد أحمد راشد المزروعي، الذي استشهد مع عدد من إخوانه شهداء الإنسانية جراء التفجير الإرهابي الغادر.

وأعرب سموهما، خلال الزيارة التي قاما بها أمس إلى خيمة العزاء في منطقة وادي الحلو بإمارة الشارقة، عن صادق عزائهما ومواساتهما لوالد الشهيد وذويه، داعيين الله العلي القدير أن يتغمد شهيد الوطن بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

كما قدم الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية، يرافقه عدد من كبار ضباط الوزارة، واجب العزاء إلى أسر شهيدي الوطن والإنسانية، أحمد عبد الرحمن الطنيجي، وأحمد راشد المزروعي، اللذين استشهدا مع عدد من إخوانهم شهداء الإنسانية جراء التفجير الإرهابي الغادر الذي استهدف مقر والي قندهار في أفغانستان. وأعرب الشعفار والوفد خلال الزيارة أمس، إلى مجلسي العزاء في منطقتي الرمس في رأس الخيمة و«وادي الحلو»، في إمارة الشارقة، عن صادق عزائهم ومواساتهم لأهالي الشهيدين، مؤكدين اعتزازهم بتضحياتهم الكبيرة من أجل رفعة الوطن، سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الشهيدين بواسع رحمته، وأن يسكنهما فسيح جنانه، وأن يلهم أسرهما الصبر والسلوان.

وقدم العميد الركن عبدالعزيز أحمد الهاجري قائد قوات الأمن الخاصة بوزارة الداخلية واجب العزاء لأسرة شهيد الوطن والإنسانية أحمد راشد المزروعي.

وعبر قائد قوات الأمن الخاصة والوفد المرافق له عن مواساته لأسرة الشهيد الذي قدم روحه في سبيل عمل الخير ومد يد العون للمحتاجين، سائلاً العلي القدير أن يتغمد شهداء العمل الإنساني بواسع رحمته، ويسكنهم فسيح جناته، ويلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.

ورافق العميد الركن عبدالعزيز الهاجري خلال زيارته خيمة العزاء في منطقة وادي الحلو بإمارة الشارقة العميد الركن الدكتور علي سالم الطنيجي نائب قائد قوات الأمن الخاصة، والعميد الدكتور محمد هلال بن غابش مدير إدارة الخدمات المساندة، وعدد من الضباط.

كما قدم مبعوث الرئيس الأفغاني وزير الحج والأوقاف معالي فائز محمد عثماني، يرافقه وفد رفيع المستوى من الحكومة الأفغانية، العزاء في شهداء الوطن والإنسانية الذين قضوا نحبهم جراء التفجير الإرهابي الغادر الذي استهدف مقر والي قندهار وهم يمدون يد العون الإنساني والمساعدة للشعب الأفغاني.

جاء ذلك خلال زيارة مبعوث الرئيس الأفغاني والوفد المرافق له - الذي ضم أعضاء البرلمان ورئيس مجلس العلماء وممثل مجلس الأمن الوطني وممثل مجلس الصلح والشعب الأفغاني وعبد الفريد زكريا سفير جمهورية أفغانستان الإسلامية لدى الدولة وعدداً من أفراد الجالية الأفغانية بالدولة - لمجالس عزاء شهداء الوطن، محمد علي زينل البستكي وعبد الله محمد عيسى عبيد الكعبي وأحمد راشد سالم علي المزروعي وأحمد عبد الرحمن أحمد كليب الطنيجي وعبد الحميد سلطان عبد الله إبراهيم الحمادي.

وتقدم مبعوث الرئيس الأفغاني لقيادة وحكومة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة وأسر الشهداء الأبرار بخالص العزاء والمواساة في شهداء الوطن والإنسانية الذين ضحوا بأرواحهم الغالية وهم يمدون يد الخير للشعب الأفغاني الذي أحزنته هذه العملية الإرهابية.

ودان مبعوث الرئيس الأفغاني هذا العمل الإجرامي وعبر عن الحزن والأسف الشديد لهذا الحادث الذي أدى إلى استشهاد عدد من خيرة أبناء هذا الوطن الغالي وهم يؤدون واجبهم في عمل الخير، سائلاً الله عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته، وأن يدخلهم فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقاً.

ودعا الله العلي القدير أن يمن بالشفاء العاجل على جمعة محمد عبدالله الكعبي سفير الدولة لدى جمهورية أفغانستان الإسلامية وجميع مصابي هذا الانفجار الغاشم.

اقرأ أيضا

«الهلال» يبحث تخفيف آلام المنكوبين بالنزاعات والكوارث