الاتحاد

الاقتصادي

بدء أعمال البناء في مجمع «أغذية» للإنتاج والتوزيع بأبوظبي

مبارك الهاجري (يمين) يدشن أعمال البناء في مجمع أغذية بأبوظبي أمس (من المصدر)

مبارك الهاجري (يمين) يدشن أعمال البناء في مجمع أغذية بأبوظبي أمس (من المصدر)

رشا طبيلة (أبوظبي) - بدأت مجموعة أغذية أعمال البناء لمجمعها الصناعي الجديد للإنتاج والتوزيع في منطقة الوثبة بأبوظبي، الذي يضم عددا من المصانع والمنشآت تسهم في توفير الأمن الغذائي لدولة الإمارات.
ويضم المجمع الصناعي مطحنة للدقيق تابعة لشركة المطاحن الكبرى بكلفة من 48 إلى 50 مليون درهم يتم إنجازها في الربع الرابع من العام الحالي، وصوامع للقمح تابعة لجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية لم يتم تحديد كلفتها ويتم إنجازها في الربع الأول من عام 2012، إضافة الى مصنع للمخبوزات المجمدة بكلفة من 65 – 67 مليون درهم، يتوقع إنجازه في الربع الثاني من عام 2012.
وقامت المجموعة بوضع حجر الأساس أمس للمجمع الصناعي بحضور عدد من المسؤولين والشخصيات البارزة من دائرة الشؤون البلدية في أبوظبي وبلدية أبوظبي وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، إضافة إلى وفد رفيع المستوى من السفارة الكندية.
وقام راشد مبارك الهاجري رئيس مجلس إدارة مجموعة أغذية، يرافقه إلياس أسيماكوبولوس الرئيس التنفيذي للمجموعة، بتدشين العمل في المشروع الذي يقع على مساحة إجمالية تبلغ 122 ألف متر مربع ضمن منطقة الوثبة.
وقال الهاجري “يعبر هذا المشروع عن التزام مجموعة أغذية تجاه عملائها، كما أنه يعبر عن فهمنا العميق لحقيقة أن انتاج الأغذية والمشروبات بجودة عالية والحفاظ على توافر العرض هو أمر ضروري وحيوي للأمن الغذائي في الدولة على المدى الطويل”.
وأضاف “تتمثل الرؤية الاستراتيجية لمجموعة أغذية بالتوسع والنمو وتنويع المحفظة الاستثمارية من خلال عمليات الاستثمار والتوسع والاستحواذ.
وقال “نحن اليوم مقبلون على معلم جديد ونقطة تحول في رحلة أغذية حيث سيضم مجمع أغذية الصناعي للإنتاج والتوزيع مطحنة الدقيق الجديدة وعددا من صوامع الدقيق ومصنعا للمخبوزات المجمدة ومركزا للتخزين والتوزيع اللوجستي الجديد، وعددا من مشاريع “أغذية” الأخرى في المستقبل.
وبين أنه منذ نشأتها لعبت أغذية ولا تزال دوراً حيوياً في الأمن الغذائي لإمارة أبوظبي بشكل خاص والإمارات بشكل عام.
وسيكون مجمع الوثبة الصناعي المركز الرئيسي الجديد للإنتاج والتوزيع لمجموعة أغذية، ويشكل المشروع مقراً للمطحنة الجديدة التابعة لشركة المطاحن الكبرى التابعة لمجموعة أغذية، حيث سيكون المشروع الأول المزمع إقامته هو مطحنة دقيق حديدية الهيكل بقدرة 400 طن متري في اليوم وبتكلفة إجمالية تبلغ 48-50 مليون درهم. ومن المقرر أن تدخل المطحنة حيز التشغيل بحلول الربع الرابع من العام الجاري.
من جانبه قال إلياس أسيماكوبولوس، الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية: “تشكل هذه الخطوة الكبيرة لحظة فخر حقيقية وسيسمح لنا المجمع الصناعي الجديد بالتوسع في قدراتنا الإنتاجية وتبسيط عملياتنا. وسيمكننا مشروعنا الأول من سد العجز الحالي والمتوقع في الطلب على الدقيق مما سيرفع من هوامشنا الربحية”.
وأضاف “تشمل الخطط المستقبلية للمجمع مخازن لوجستية وتوزيع ومرافق للمبيعات وللموظفين ومشاريع أخرى قد تقرر “أغذية” الخوض فيها”.
ويضم المشروع صوامع للقمح لشركة المطاحن الكبرى، بقدرة تخزينية إجمالية تبلغ 50 ألف طن متري مع مساحة اضافية لزيادة الطاقة الإنتاجية في المستقبل. ويمتلك الصوامع جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية وسيتم بناؤها بإشراف “مساندة” وستديرها “أغذية” وستدخل حيز التشغيل بحلول عام 2012.
كما يتضمن المجمع مصنعا للمخبوزات المجمدة بطاقة إنتاجية تبلغ 15 ألف طن متري سنويا، ومن المتوقع أن يصبح في حيز التشغيل بحلول الربع الثاني من عام 2012.
وتشمل الخطط المستقبلية للمجمع مخازن لوجستية وتوزيع ومرافق للمبيعات والموظفين ومشاريع أخرى قد تقرر “أغذية” الخوض فيها.
وتم منح عقد بناء مشروع مطاحن الدقيق لشركة ألابالا (Alapala) مع شركة أبوظبي للتوزيع بصفتها مقاول فرعي، وستوفر شركة استشاريي التخطيط العمراني للعمارة الاستشارات الهندسية لشركة ألابالا بالإضافة إلى شركة الهندسة الإنشائية (SEC) بوصفها استشاريا هندسيا لمجموعة أغذية.
وسيشرف جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على بناء صوامع القمح التي سيتم بناؤها بإشراف “مساندة”.
من جهته، قال خالد سليمان مدير الشؤون العامة بالمجموعة إن إنتاج الشركة يغطي 95% من احتياجات السوق أبوظبي و55% من احتياجات سوق الإمارات.
وأشار الى أن مجموعة أغذية تمتلك وتدير أربع شركات إنتاجية مزدهرة في مجال المواد الغذائية والمشروبات، والمتمثلة في شركة العين للمياه المعدنية (مياه العين) الشركة الرائدة في مجال انتاج المياه المعدنية المعبأة والمنتج والموزع المحلي لعصائر كابري صن، وشركة المطاحن الكبرى للدقيق والعلف الحيواني الرائدة في انتاج أعلى أنواع الدقيق ومنتجات الأعلاف الحيوانية إضافة الى مصنع العين لتعليب وتصنيع الخضروات الرائد في انتاج وتسويق صلصة البندورة والخضروات المجمدة، فضلا عن شركة العين للأغذية والمشروبات (مصر) لإنتاج وبيع معجون الطماطم والخضراوات المجمدة وهريس الفواكه.

اقرأ أيضا

«بوينج» تكتشف خللاً جديداً في «737 ماكس»