الاتحاد

الرياضي

“صراع” الصدارة بين العربي والمحرق

العربي الكويتي يستضيف المحرق ويتطلع الى النقاط الثلاث

العربي الكويتي يستضيف المحرق ويتطلع الى النقاط الثلاث

يلتقي العربي الكويتي مع المحرق البحريني اليوم على ستاد صباح السالم ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الأولى لبطولة الأندية الخليجية لكرة القدم. ويملك كل من العربي والمحرق ثلاث نقاط بعد فوزهما على الشباب الإماراتي 2-صفر و1-صفر على التوالي في الجولة الأولى.
ويخوض العربي المباراة بظروف صعبة اذ يعاني من أزمة في خط الهجوم جراء غياب خالد خلف وحسين الموسوي وخالد عبد القدوس وجراح الزهير للإصابة، إضافة إلى عدم قيد حمد الحربي في القائمة الخليجية. ويسبب هذا الغياب مشكلة للجهاز الفني بقيادة الكرواتي دراجان سكوسيتش لأن قائمة لاعبي العربي للمباراة لا تضم أي رأس حربة صريح، وتبدو خيارات سكوسيتش في خط المقدمة محصورة في الثنائي فهد باشا وعلي اشكناني مع مساندة لاعبي خط الوسط محمد جراغ والكرواتي ايجور.
ومن المتوقع أن يعتمد سكوسيتش على تكتيك مغاير في هذه المباراة نظرا إلى الظروف التي يمر بها الفريق، وسيعول على الهجمات المرتدة وعلى اغلاق منطقة الدفاع أمام تحركات لاعبي المحرق، لأنه يدرك مدى جهوزية المحرق الذي لعب 4 مباريات في بطولة الدوري، فيما يخوض العربي مسابقة كأس الاتحاد في غياب اللاعبين الدوليين.
وأكد مدير الكرة في العربي أحمد الناصر: "أن معنويات اللاعبين مرتفعة وهم عازمون على تحقيق الفوز أمام المحرق على الرغم من الظروف الصعبة التي يعاني منها الفريق لكثرة الغيابات الا أن العربي لن يتأثر بها وسيقدم مباراة تليق بسمعته".
في المقابل، يأمل المحرق في استغلال ظروف منافسه والعودة بالنقاط الثلاث، ويغيب عنه المدرب المحلي سلمان الشريدة بسبب المرض وسيتولى مساعده عيسى السعدون المهمة بدلا منه. وقال مدير الفريق فهد جلال: "إن الفريق جاهز فنيا وبدنيا للمباراة وهي لن تكون سهلة نظرا لقوة العربي حيث سبق أن فاز في مباراته الأولى على مضيفه الشباب الإماراتي"، مضيفا: "أن الجهاز الفني للمحرق يعرف قدرات العربي جيداً، وسبق للفريقين أن تواجها في نفس البطولة الموسم قبل الماضي".
ويضم المحرق ستة لاعبين دوليين وهم عبدالله الكعبي وسيد محمد جعفر وحسين علي "بيليه" ومحمود عبدالرحمن "رينجو" وسيد محمود جلال وإبراهيم المشخص بالإضافة إلى ثلاثة لاعبين من منتخب الشباب وهم ضياء سيد سعيد وعيسى غالب ووليد الحيان، فيما يعاني البرازيلي ريكو من إصابة كما الحال بالنسبة لفهد كردان.

الاتفاق والعروبة
يخوض الاتفاق السعودي اليوم على ستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام مباراة حاسمة أمام ضيفه العروبة العماني ضمن المجموعة الثالثة من دوري أبطال الخليج لكرة القدم في نسختها الخامسة والعشرين. وهذه المباراة الثالثة للاتفاق بعد أن واجه قطر القطري مرتين ذهابا وإيابا فخسر في الأول 2-3 وتعادل في الثانية 1-1، فيما يخوض العروبة مباراته الثانية بعد الأولى مع قطر القطري (2-2) وذلك كون المجموعات الأربع تضم ثلاثة فرق.
ويمر الفريقان بظروف متشابهة في الدوري المحلي حيث يملك كل منهما أربع نقاط ويقبعان في مراكز متأخره، وقد خسر كل منهما مباراته الأخيرة، اذ سقط الاتفاق على أرضه أمام الحزم 2-3، فيما خسر العروبة على أرضه أمام عمان صفر-2.

النصر يواجه الخور
في المجموعة الثانية، يخوض النصر السعودي لقاءه الثالث عندما يستضيف الخور القطري على ستاد الملك فهد الدولي بالرياض. ويسعى النصر إلى تعويض تعادله في الجولة السابقة مع صور العماني (2-2) في الرياض فيما يحاول الخور حصد اول ثلاث نقاط. ورغم خسارة الخور في لقائه الأول أمام صور العماني، فهو يبدو بوضع فني جيد بعد الأداء الذي قدمه في الدوري المحلي، وكانت آخر نتائجه فوزه على الخريطيات رغم الإصابات في صفوفه. ويعتمد الخور بشكل كبير على المهاجم الجزائري رفيق صيفي والعراقي سلام شاكر، ويبرز في الفريق لاعبين مثل وسام رزق ومحمد السيد عدنان وعبدالله البريك.

اقرأ أيضا

"جوهرة الساحل" يبدد نظرية القوة باستحواذ 28 %