الجمعة 7 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

بدء محاكمة قاتل المصرية في ألمانيا

بدء محاكمة قاتل المصرية في ألمانيا
27 أكتوبر 2009 00:26
بدأت محكمة مدينة دريسدن الألمانية في استعراض الأحراز وبحث الأدلة التي لها صلة بجريمة مقتل الصيدلانية المصرية مروة الشربيني امس وذلك بعد توقف قصير لجلسة المحاكمة الأولى. يأتي هذا بعد أن رفضت إحدى لجان المحكمة عريضة تقدم بها الدفاع يشكك فيها من موضوعية المحاكمة التي تتم في مكان قريب من القاعة التي وقعت فيها الجريمة الأمر الذي قد يؤثر على القضاة. وكانت المحكمة قد رفضت طلبا سابقا من الدفاع عن المتهم بنقل المحاكمة إلى محكمة أخرى. وكان المدعى عليه الألماني المنحدر من أصول روسية والذي جاء إلى ألمانيا عام 2003 قد طعن الشربيني 18 طعنة في الأول من يوليو الماضي أثناء نظر استئناف ضد حكم صادر بالغرامة في حقه بسبب تعديه بألفاظ عنصرية على المواطنة المصرية في أغسطس 2008 . وكانت الشربيني حبلى في شهرها الثالث كما أن الجريمة وقعت في حضور ابنها “ثلاثة أعوام”. ووصل المدعى عليه إلى قاعة المحكمة وهو مكبل اليدين والقدمين كما كان يغطي وجهه بقلنسوة قميصه ويضع نظارة شمسية على عينيه. وظهر زوج مروة الشربيني في المحكمة وهو يسير على عكازين حيث سيدلي بأقواله كشاهد . وكان الزوج قد أصيب إصابات خطيرة خلال الحادث. وقال كبير ممثلي الادعاء فرانك هاينريش في مستهل وقائع المحاكمة إن المدعى عليه (ألكس في) هاجم الشربيني وزوجها بهدف قتلهما. وأضاف هاينريش أن المدعى عليه تبادل طعن الزوجين بـ”كراهية محضة وعنف شديد”. وقال كبير ممثلي الادعاء في كلمته إن المدعى عليه “استغل هذه الظروف بهدف إنهاء حياة أشخاص غير أوروبيين ومسلمين لا يعترف بحقهم في الحياة بدافع الكراهية المحضة”، مؤكدا أن المدعى عليه قتل الشربيني لأسباب وضيعة كما حاول قتل شخص آخر أيضا. وفي بداية الجلسة قالت رئيسة القضاة بريجيت فيجاند إن الأمر لا يتعلق بقضية سياسية بل بتوضيح ملابسات حادث مقتل امرأة شابة “يجب الحفاظ على كرامتها”. وبدأت المحاكمة وسط إجراءات أمنية مشددة كما أن وقائع المحاكمة تأخرت نحو 30 دقيقة بسبب الاحتياطات الأمنية داخل مبنى المحكمة وفي المنطقة المحيطة بها والتي تم تطويقها بالكامل. وخضع المشاركون في الجلسة بالإضافة إلى 44 صحفيا مصرحا لهم بحضور الجلسة من داخل ألمانيا وخارجها للتفتيش المشدد حتى أحذيتهم أيضا خضعت للفحص بالأجهزة المتخصصة. وفي رد فعل على التهديدات الموجهة للمدعى عليه عبر شبكة الإنترنت قامت الشرطة الألمانية بنشر قناصة حول مقر المحكمة بالإضافة إلى مجموعة من القوات الخاصة مع رفع درجة الاستعداد في المنطقة المحيطة بالمحكمة.
المصدر: دريسدن
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©