الاتحاد

أخبار اليمن

المالكي: انتهاء مهمة التحالف مرهون بتحقيق الأمن باليمن

فيينا (الاتحاد، وكالات)

أكد المتحدث باسم قوات التحالف العربي الداعم للشرعية العقيد الركن تركي المالكي رغبة التحالف والشرعية اليمنية في إنهاء الحرب والذهاب إلى مشاورات سلام جادة وفقاً للمرجعيات الثلاث.
وأضاف المالكي «ميليشيا الحوثي تثبت للجميع كل يوم عدم جديتها في إيقاف الحرب ولعل تجربة الميليشيات في إطلاق الصواريخ الباليستية ـ إيرانية الصنع ـ على العاصمة السعودية الرياض وبقية مدن المملكة» شاهد على ذلك.
وقال، إن ذلك الأمر جاء في الوقت الذي كان المبعوث الأممي مارتن جريفتث يزور صنعاء، كدليل كافٍ على أن هذه الميليشيات لن تتوقف عن مشروعها إلا بفكفكة منظومتها العسكرية وتحولها إلى حزب سياسي. وأكد أن مهمة التحالف العربي ستنتهي باستعادة مؤسسات الدولة وتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن الذي لا يمكن أن يكون إلا جزءاً من محيطه الإقليمي الخليجي والعربي.
بدوره، أكد وزير الإعلام اليمني معمر الأرياني، إن الحكومة الشرعية حريصة على تحقيق السلام الشامل والعادل وإنهاء المعاناة التي يعيشها اليمنيين نتيجة انقلاب ميليشيات الحوثي على الدولة.
وأضاف أن الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي والحكومة الشرعية أطلقت دعوات متتالية للميليشيات قبل عاصفة الحزم وبعدها للعودة إلى جادة الصواب وتغليب مصلحة الوطن وتحكيم لغة الحوار، إلا أن الميليشيا ظلت تتعامل مع قضايا الوطن والشعب اليمني من منطلق مصالحها الخاصة ومشروعها الطائفي الضيق والإملاءات المفروضة عليها من طهران.
جاء ذلك خلال زيارته لمقر التلفزيون النمساوي ولقائه بعدد من المسؤولين، بحضور المتحدث باسم قوات التحالف العربي الداعم للشرعية العقيد الركن تركي المالكي، وسفير اليمن لدى فيينا هيثم شجاع الدين.


اقرأ أيضا