الاتحاد

عربي ودولي

سفينة مساعدات إماراتية تصل المكلا

المساعدات الإماراتية في ميناء المكلا (وام)

المساعدات الإماراتية في ميناء المكلا (وام)

المكلا، عدن (وام)

وصلت إلى ميناء المكلا، سفينة شحن إماراتية تحمل أطناناً من المساعدات الطبية والأدوية مقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم الجانبين الصحي والإنساني بمحافظة شبوة اليمنية.
وقال أحمد النيادي، رئيس فريق هيئة الهلال الأحمر الإماراتية بحضرموت في تصريحات له بهذه المناسبة، إن السفينة تأتي امتداداً للجسر البحري الإغاثي الذي تسيره دولة الإمارات العربية المتحدة والتي رصدت ضمن أجندتها تنفيذ حزمة من المشاريع الإغاثية والتنموية والصحية تزامنا مع عام 2018 «عام زايد»، دعماً لليمن وشعبها عبر قطاعات عدة، أهمها القطاعات الصحية والإنسانية والخدماتية والتي تتصل بحياة الناس ومعيشتهم بعدما أرهقتهم الظروف الصعبة والوضع الاقتصادي التي تراجع جراء الحرب التي تشنها ميليشا الحوثي الإرهابية ضد الشعب اليمني الشقيق.ولفت النيادي إلى أن الإمارات كانت ولا تزال سباقة إلى تلبية النداءات العاجلة التي أطلقتها السلطات والشخصيات الاجتماعية في العديد من المناطق المحررة باليمن للتدخل الإنساني العاجل ونجدة الأسر المعوزة فيها عبر تسيير مئات القوافل التي تحمل آلاف الأطنان من المواد الغذائية والإغاثية والصحية، إضافة إلى إقامة المشاريع التنموية التي كان لها بالغ الأثر في التخفيف من معاناة الأهالي الإنسانية.بدورهم، عبر المسؤولون بشبوة عن شكرهم لدولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وشعباً على الجهود التي تبذلها على جميع الصعد عامة وعلى الصعيد الصحي خاصة والتي خففت من وطأة المعاناة التي يعيشها المواطنون اليمنيون، مشددين في الوقت نفسه على الحاجة الماسة إلى هذا الدعم والرعاية من جانب دولة الإمارات العربية المتحدة.
وأعلنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية عن تكفلها بعلاج المواطنة اليمنية فاطمة محمد حسن الحوشبي، ذات الـ 18 عاماً، والتي تعاني من تورم في الأطراف، وهو ما يعرف بـ «داء الفيل» أو «الفلاريا الليمفاوية».
وغادرت فاطمة مطار عدن أمس متوجه إلى الهند لتلقي العلاج في أحد مستشفياتها، وكان في وداعها المهندس سعيد آل علي مدير «الهلال الأحمر» الإماراتية في العاصمة اليمنية المؤقتة.
وتعاني فاطمة من هذا الداء منذ ولادتها، وظلت تقاوم متاعبه طوال عقدين من الزمن دون القدرة على العلاج، وحين علم «الهلال الأحمر» الإماراتية بحالتها تكفل بعلاجها ولبى كل احتياجاتها قبل سفرها إلى الهند.
وأعرب محمد حسن الحوشبي والد «فاطمة»، ودموع الفرح تملأ عينيه عن شكره لدولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وشعباً، على ما تقدمه من مساعدات لأبناء الشعب اليمني في هذا الظرف العصيب الذي يعيشه.
بدورها شكرت فاطمة هيئة الهلال الأحمر الإماراتية التي وفرت لها هذه المنحة العلاجية من أجل التخلص من معاناة هذا المرض.


اقرأ أيضا

الأمم المتحدة تندد بـ «استخدام القوة» في بوليفيا