الاتحاد

الرياضي

عجمان يواجه الخليج وديا من أجل «عبدالقادر»

عجمان لازال يتمسك بالأمل رغم النقطة اليتيمة

عجمان لازال يتمسك بالأمل رغم النقطة اليتيمة

طوى فريق الكرة بنادي عجمان صفحة الدور الأول لدوري المحترفين بحلوها ومرها، والتي لم يكتب الفريق فيها سوى نقطة واحدة حصل عليها من المتصدر الجزراوي بطل الشتاء، ومن المقرر أن يستغل الفريق فترة التوقف الحالية والتي تستمر حتى 28 الجاري في لعب مباراتين وديتين، الأولى أمام الخليج وتحدد لها يوم 20 يناير، والثانية لفريق الرديف يوم 21، كما يستغل المدرب التونسي للفريق غازي الغرايري تلك الفترة أيضا في الدفع بأربعة لاعبين من فريق الشباب بالنادي وذلك من أجل ضخ دماء جديدة في عروق «البرتقالي».

وقال مدرب الفريق: سنظل نقاتل ونتمسك بفرصة البقاء ضمن دوري الكبار حتى النهاية حيث لا تعبر النتائج التي مر بها الفريق في الدور الأول عن حقيقة مستواه الذي كان يتطور من مباراة إلى أخرى حيث خسرنا بعض المباريات كنا فيها الطرف الأفضل.
أضاف: لو كان الفريق يمتلك مدافعا محترفا لديه القدرة العالية على قيادة هذا الخط وتأمينه بالشكل الكافي ومهاجما يمتلك مقومات التسجيل واستغلال الفرص التي تلوح له بشكل سليم لكان موقعنا بعيدا عن المؤخرة ولما بقينا في القاع، لكني في نفس الوقت أشعر بتفاؤل خلال الفترة القادمة نظرا لرغبة اللاعبين في تغيير الصورة وتصحيح المسار بالإضافة إلى انضمام المهاجم التوجولي المحترف محمد عبد القادر والذي يخضع حاليا لبرنامج تأهيلي من أجل رفع معدلات اللياقة البدنية لديه والوصول بها إلى المستوى الذي يساعده على إحراز الأهداف حيث يتدرب على فترتين يوميا، وقد اخترنا مباراة الخليج الودية لكي يشارك فيها محمد عبد القادر وتعود له حساسية المباريات، وقد أسعدتني العقلية المحترفة التي يتمتع بها اللاعب ورغبته الجامحة في إضافة شيء للفريق.
ومن جانبه، وفي أول تصريح له، قال لمحترف التوجولي محمد عبد القادر: جئت إلى عجمان لكي أقدم الشيء الكثير مع زملائي وأكون إضافة حقيقية للفريق وكلي ثقة في نفسي وزملائي والجهاز الفني بقيادة المدرب غازي الغرايري، وسيكشف عجمان عن وجهه الحقيقي خلال مباريات الدور الثاني، خاصة أن الفريق يضم لاعبين على مستوى عال لا ينقصهم سوى عودة الثقة التي هزتها النتائج غير الإيجابية في الدور الأول لأن الهزائم تأتي بمثلها والفوز يتبعه آخر.
أضاف: ندرك تماما أن مباريات الدور الثاني سوف تكون أصعب لأن طموحات جميع الفرق سوف تزداد وبالتالي لن يكون هناك تفريط في أي نقطة بسهولة وبالطبع سنكون ضمن تلك المنظومة.
على الجانب الآخر، أصابت التصريحات التي أدلى بها المحترف الإيراني جواد كاظميان مسؤولي نادي عجمان بحالة من الاستياء، وأكد مصدر مسؤول أن اللاعب لم يقدم أي شيء للفريق هذا الموسم وعندما علم أنه سيتم الاستغناء عن مجهوداته خلال فترة الانتقالات الشتوية أراد أن يسبق الأحداث لكن مثل هذه الحركات يعرفها الجميع في الشارع الرياضي ولا تقلل من شأن اللاعبين أو أي فرد بالنادي.

اقرأ أيضا

عبدالله سالم: يا أعضاء إدارة الوصل استقيلوا !