الاتحاد

عربي ودولي

اعتقالات جديدة في إسبانيا بقضية الخلية الإرهابية

اعتقل الحرس المدني الإسباني أمس الشخص الخامس عشر في برشلونة شمال شرق إسبانيا، لعلاقته بـ''الارهاب المتطرف''· في حين دافع رئيس الحكومة الإسبانية خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو عن استمرار المفاوضات مع حركة (إيتا) الانفصالية بعد أن كان أعلن وقفها إثر هجوم مطار باراخاس في 30 ديسمبر ·2006
ونقلت وسائل الإعلام الإسبانية عن مصادر في الحرس المدني قولها إن الشخص المعتقل الذي لم تكشف هويته صاحب فرن ومحل للحلويات قرب مسجد، ويتفاوت عمره بين 58 و65عاماً· وكان وزير الداخلية الاسباني بيريث الفريدو روبلكابا قد أعلن أن الحرس المدني فكك السبت خلية متطرفين يشتبه بأنهم كانوا يعدون لارتكاب اعتداء في برشلونة، وتم اعتقال 14 شخصاً هم 12 باكستانيا وهنديان· من جهة ثانية أعرب رئيس الوزراء الإسباني ثاباتيرو عن قناعته الكاملة بأن الإسبان يتفهمون إصرار الحكومة لمحاولة التوصل لنهاية العنف مع (إيتا)، وبرر استمرار المفاوضات بهدف تجنب وقوع مزيد من الضحايا، كما أعرب عن قناعته بأن الإسبان تيقنوا من أن الحكومة كانت ثابتة على مبادئها وملتزمة بالشفافية·

اقرأ أيضا

لبنان: الاتفاق على إنجاز الموازنة دون أي ضريبة أو رسم جديد