الاتحاد

أخيرة

جدل في الكويت حول فرض ارتداء الحجاب

يضغط نواب في مجلس الأمة الكويتي على السلطات من أجل فرض ارتداء الحجاب، وذلك في وقت ينتظر الكويتيون حكم المحكمة الدستورية بعد غد الاربعاء حول نائبتين في البرلمان غير محجبتين.
وقال النائب الإسلامي جمعان الحربش خلال تجمع نظمه نواب إسلاميون مساء امس الاول لفرض الحجاب “إن الحجاب فرض قانوني وديني”. بينما قال النائب فيصل المسلم “إن على الحكومة أن تطبق القانون والفتوى”. (في إشارة إلى أن إدارة الافتاء كانت أصدرت في مطلع اكتوبر فتوى أكدت أن الحجاب فرض على المسلمات). في وقت اكد النواب الليبراليون أن الفتوى غير ملزمة وان المرجعية الوحيدة يجب أن تكون الدستور والقانون.
وتقدمت النائبة الكويتية رولا دشتي في 11 اكتوبر باقتراح لتعديل القانون الانتخابي من أجل إلغاء شرط تقيد المرشحات والناخبات بالشريعة الإسلامية للمشاركة في الحياة السياسية.
وكانت هذه الشروط ادخلت قبل أربع سنوات بعد منح المرأة كامل حقوقها السياسية، وتنص على ضرورة التزام المرشحات والناخبات ضوابط الشريعة الإسلامية.
وستصدر المحكمة الدستورية التي لا يمكن نقض أحكامها الاربعاء حكما حول دعوى تقدم بها مقترع طعن بانتخاب نائبتين غير محجبتين.
وكانت أربع نساء نجحن في الدخول للمرة الأولى إلى البرلمان الكويتي في انتخابات مايو التشريعية اثنتان منهن محجبتان.

اقرأ أيضا