وأوضحت وكالة "فارس" أن "المجموعة الـ 34 الاستطلاعية - العملانية للقوةالبحرية التابعة لجيش الجمهورية الإس" />

وأوضحت وكالة "فارس" أن "المجموعة الـ 34 الاستطلاعية - العملانية للقوةالبحرية التابعة لجيش الجمهورية الإس" />

وأوضحت وكالة "فارس" أن "المجموعة الـ 34 الاستطلاعية - العملانية للقوةالبحرية التابعة لجيش الجمهورية الإس" />

الاتحاد

عربي ودولي

سفن حربية إيرانية تتجه إلى خليج عدن ومضيق باب المندب

أرسلت طهران قطع بحرية اليوم إلى خليج عدن ومضيق باب المندب بهدف لـ«صون المصالح الإيرانية»، فيما اهتزت المساجد بالتكبيرات في عدن لحث الناس على الخروج من منازلهم التي اشتعلت فيها النيران، والتصدي للقوات الحوثية ومن يساندها، فيما أعلن قلب الذين حكمتيار أحد قدامى المقاتلين الذين حاربوا الاتحاد السوفييتي في أفغانستان، إمكانية إرسال آلاف المقاتلين إلى اليمن لمنع إيران من التدخل في شؤون الدول العربية.


ذكرت وكالة أنباء «فارس» أن «المجموعة الـ 34 الاستطلاعية - العملانية للقوة البحرية التابعة لجيش الجمهورية الإسلامية إلى خليج عدن ومضيق باب المندب لتوفير الأمن لخطوط الملاحة البحرية الإيرانية وصون مصالح الجمهورية الإسلامية في المياه الدولية الحرة».


وتضم المجموعة الفرقاطة اللوجستية «بوشهر» والمدمرة «البرز». ونقلت عن قائد القوة البحرية للجيش الايراني الادميرال حبيب الله سياري بأن مهمة هذه المجموعة البحرية التي أبحرت من بندر عباس، في مهمة لحماية الملاحة الإيرانية من القرصنة ستستغرق نحو 3 أشهر.


وفي اليمن، تجددت الاشتباكات العنيفة اليوم الأربعاء بين مقاتلي المقاومة الشعبية المدعومة باللجان الشعبية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، والقوات الموالية لجماعة أنصار الله الحوثية بمدينة عدن جنوبي اليمن.


وقالت مصادر محلية إن اشتباكات عنيفة تدور في مناطق عدة بالمدينة، منها المعلا ومنطقة العيدروس بكريتر والقلوعة إضافة إلى المنصورة. وأوضحت المصادر أن الحوثيين يحاولون التقدم نحو معظم المديريات، إضافة إلى محاولتهم التقدم نحو المعلا التي سيطر عليها رجال المقاومة الشعبية أمس الثلاثاء.


وقال أحد السكان إن الحوثيين المتحالفين مع جنود موالين لصالح دخلوا منطقة كريتر صباح اليوم الأربعاء بدبابة ومركبتين مدرعتين. وقال أحد المقاتلين واسمه ياسر محمود إن الحوثيين تقدموا من حي دار سعد عند المدخل الشمالي لعدن، مضيفا إن 22 مقاتلا حوثيا قُتلوا لدى تدمير دبابة ومركبة مدرعة.


وبحسب المصادر، فإن قوات الحوثي تقصف الأحياء السكنية والمنازل بشكل عشوائي، حيث احترقت معظم المنازل والمحال التجارية في مديريات عدة داخل المدنية، ورغم ذلك ظلت الأسر داخلها لاحتدم القتال في الشوارع.


وأضافت المصادر أن المساجد في مديرية القلوعة وكريتر الواقعة تحت القصف العشوائي اهتزت بالتكبيرات ودعت الناس للخروج من المنازل التي تصاعدت منها ألسنة اللهب وأعمدة الدخان، ودعت لقتال الحوثيين والمتحالفين معهم.


وهزت ثلاثة انفجارات المناطق الشمالية من عدن اليوم الأربعاء وقال سكان إنها نجمت عن غارات جوية للتحالف الذي تقوده السعودية. وقالوا إن الهجمات استهدفت على ما يبدو مخازن سلاح. وشنت مقالتلا تحالف «عاصفة الحزم»، الأربعاء، عدة غارات استهدفت مواقع للحوثيين في محافظتي لحج وعدن، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.


وقالت مصادر عسكرية يمنية إن طائرات التحالف شنت 9 غارات هي الأعنف على قاعدة العند الجوية التي يسيطر عليها الحوثيين، فيما شنت غارات أخرى استهدفت تجمعات للحوثيين في مطار عدن وفي المدخل الشمالي والشرقي لمدينة عدن.


على صعيد متصل، عرض «الحزب الإسلامي» الذي يقوده قلب الدين حكمتيار أحد قدامى المقاتلين الذين حاربوا القوات السوفياتية في أفغانستان اليوم الأربعاء إرسال «آلاف» المقاتلين إلى اليمن. وفي بيان نشر بلغة الباشتو على الموقع الإلكتروني الرسمي للحزب قال الحزب إن «المسلمين يجب ان يتحدوا ضد ايران» التي «تتدخل» اليوم في شؤون اليمن بعد العراق ولبنان. وقال بيان الحزب «إذا كانت هناك امكانية للذهاب الى العراق أو إلى اليمن، فان آلاف المجاهدين الأفغان سيتوجهون إلى هناك لتطويق تدخل إيران والدفاع عن إخوتهم المسلمين».


من جهته، من جهته، قال أمين عام الجامعة العربية نبيل العربي إنه مع ازدياد الأوضاع المضطربة في عدد من الدول العربية يزداد قلق الأمانة العامة لجامعة الدول العربية تجاه التدخلات الخارجية من دول الجوار الإقليمي في الشأن العربي الداخلي، حيث ترى الجامعة العربية أن أنشطة هذه الدول لا تعمل على تهدئة الأوضاع.


وأعرب الأمين العام في بيان اليوم  عن قلقه على الأمن القومي العربي، عاكساً مشاغل الدول العربية الأعضاء بجامعة الدول العربية من الدور السلبي لعدد من دول الجوار، ومعبرا عن هذه المشاغل بصفته مؤتمن على المساهمة مع جميع الدول العربية الأعضاء في حماية الأمن القومي العربي من تلك التدخلات. وأكد الأمين العام على العلاقات المتميزة التي تربط الأمانة العامة للجامعة بتركيا والقائمة على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول.


يذكر أن وزارة الخارجية التركية أصدرت بيانا بشأن ما جاء خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده نبيل العربي حول تركيا عقب القمة العربية بشرم الشيخ في 29 مارس الماضي.

اقرأ أيضا

العراق.. مقتل 14 عنصراً من "داعش" في عملية أمنية بكركوك