الاتحاد

الرياضي

شارل شوارتزيل يبحث عن الصقر في أبوظبي

شوارتزيل أنهي 10 بطولات في أحد المراكز الـ10 الأولى وجمع 1118 ضربة (من المصدر)

شوارتزيل أنهي 10 بطولات في أحد المراكز الـ10 الأولى وجمع 1118 ضربة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)- يتطلع نجم الجولف العالمي شارل شوارتزيل، حامل لقب بطولة الماسترز الأميركية، إلى أن يصبح أول جنوب أفريقي يحرز بطولة أبوظبي HSBC للجولف، التي تنظمها هيئة أبوظبي للسياحة خلال الفترة من 26 إلى29 يناير الجاري في نادي أبوظبي للجولف.
ويطمح شوارتزيل إلى مواصلة أدائه المميز العام الماضي، والذي افتتحه بالاحتفاظ ببطولة جوهانسبرج المفتوحة، واختتمه محتلاً المركز التاسع في التصنيف العالمي، فضلاً عن الفوز بأول ألقابه في البطولات الكبرى، وخوض مشاركته الأولى في “كأس بريسيدينتس” وتمثيل بلده في كأس العالم.
وبينما يُعتبر إحراز بطولة الماسترز الأميركية أهم إنجازاته في 2011، يبقى مستوى شوارتزيل الثابت خلال بطولات الجولة الأوروبية وعلى مدار الموسم السمة الأبرز لمسيرته العام الماضي، حيث أنهى النجم الجنوب أفريقي 10 بطولات في أحد المراكز الـ10 الأولى، وأظهر براعة في جميع البطولات الأربعة الكبرى، والتي خاض خلالها 16 جولة بإجمالي 1118 ضربة، بفارق 10 ضربات عن أقرب منافسيه ستيف ستريكير.
ويرى شوارتزيل أن نجاحه في الاستمرار على هذا الأداء والتركيز يمهد الطريق أمامه للفوز بطولة أبوظبي 2012، وقال: “تشهد البطولة تحديات وصعوبة متزايدة. وتستقطب في نسختها الجديدة أقوى قائمة مشاركة بإحدى منافسات الجولة الأوروبية خارج البطولات الكبرى، حيث تحتضن ثلاثة لاعبين يحملون ألقاب بطولات الجولف الكبرى وأربعة تصدروا التصنيف العالمي. وتنتظرنا منافسة ممتعة، وسيستحق الفائز اللقب بجدارة، لذا أسعى إلى مواصلة اللعب بمستواي الحالي، والصعود إلى منصة التتويج نهاية الشهر الجاري لاستلام كأس الصقر المجنح في نادي أبوظبي للجولف”.
وتشتمل قائمة نجوم الجولف المشاركين في البطولة، وهي الأقوى بمنطقة الشرق الأوسط، كل من روري ماكلروي الفائز بالبطولة الأميركية المفتوحة، ودارين كلارك، الفائز بالبطولة البريطانية المفتوحة، فضلاً عن المصنف الأول عالمياً لوك دونالد، والمصنف الثاني عالمياً والأول سابقاً لي ويستوود، والأميركي تايجر وودز في ظهوره التنافسي الأول بالعاصمة الإماراتية.
وينضم إليهم أيضاً مارتن كايمر، حامل اللقب والذي رفع كأسها ثلاث مرات 2008 و2009 و2011، وبول كايسي الفائز بها مرتين 2007 و2009، فضلاً عن اللاعب الأسترالي الصاعد جايسون داي، والكوري كي جيه تشوي. ويدرك شوارتزيل أن طريقه نحو منصة التتويج سيكون شاقاً، ولكنه يثق بقدرته في المنافسة الجادة على اللقب.
وأضاف: “اختتمت الموسم الأفضل على الإطلاق في مسيرتي الاحترافية، والذي سجلت فيه نتائج جيدة، وقدمت خلاله أداءً طيباً. وأضع نصب عيني حالياً تحدي الاستمرار على هذا النسق، وافتتاح الموسم الجديد بالفوز أمام الجمهور بـ”الملعب الوطني” في أبوظبي”.
وتترقب أوساط رياضة الجولف اليوم الختامي لـ”بطولة أبوظبي HSBC للجولف” والذي يتوقع الإعلان خلاله عن الوجهة الجديدة لاستضافة الدورة المقبلة، مع انحصار الترشيحات بين ياس لينكس أبوظبي ونادي جولف شاطئ السعديات، الذي صممه أسطورة الجولف الجنوب أفريقي جاري بلاير.
وقال شوارتزيل: “أعرف بلاير عن قرب، وأعلم مدى فخره بما حققه في نادي جولف شاطئ السعديات من ناحية التصميم. إحراز البطولة هذا العام، والعودة إلى أبوظبي الدورة المقبلة للدفاع عن لقبها فوق ملعب صممه مواطني جاري بلاير، يشكل إنجازاً حقيقياً لرياضة الجولف في جنوب أفريقيا”.

اقرأ أيضا

أليجري بعد لقب الإسكوديتو الخامس: بالطبع أنا باقٍ مع يوفنتوس